استاد الدوحة
كاريكاتير
img
  • د. منيرة ال ثاني
  • Mon 02 September 2019
  • قبل 2 شهر
  • 374

لؤلؤة الجنوب

استاد الجنوب تحفة معمارية زاد جمالها مع حضور جماهير الأحلام و أطفال الخور الذين جعلوا انطلاقة دورينا جمال يطغى على جمال المكان المونديالي الرائع.
 الحياة تعود من جديد في ملاعبنا بعد سنوات عجاف ، لنشهد التفاؤل في عيون وقلوب ونقاشات وتحديات  عشاق الكرة القطرية من جديد.
 من تحسن صورة العربي وتميز الحراسة بابناء الوطن من ( جاسم الهيل و فهد يونس إلى ابن الجنوب سعود الخاطر ) .
 أعادونا للزمن الجميل ، زمن نجوم العرين من كان يغص بهم الدوري القطري في مركز حراسة المرمى في ذاك الزمان ، الى رجوع الوكرة لدوري النجوم وتميز الخور مع انطلاقة الدوري و انتعاش العميد في الجولة الثانية.
 ليتوقف الدوري مع (الفيفا دي) ، مع هذا التوقف نمني النفس برجوع الرهيب الرياني للطريق الصحيح ويصحصح الملك القطراوي قبل فوات الأوان .
 بصفة شخصية لدي عنصرية للأندية صاحبة الجماهيرية في قطر ، يهمني ان تكون في المقدمة ويهمني إنصافها كما ينصف السد في المقام الاول ثم الدحيل  . 
 نهاية الحديث:
 الدحيل فريق يضرب فيه الوصف في التعاقدات ، ولأول مرة يضيع الدحيل (الوصفة) لنجد الخلل يصيبهم بشكل غريب.كلمة السر للاعادة تصحيح طريق هذا الكيان (جمال بلماضي).

التعليقات

Chat (0)التعليقات

مقالات
السابق التالي