استاد الدوحة
كاريكاتير

الصفوف تكتمل يوم 12 الجاري عقب قمة الدوري المؤجلة.. العنابي يبدأ التجمع 8 ديسمبر بدون لاعبي السد والدحيل

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Sat 01 December 2018
  • 9:59 AM
  • eye 126

يعاود المنتخب القطري الأول لكرة القدم التجمع في الدوحة منذ الثامن من شهر ديسمبر الجاري، أي عقب الجولة الخامسة عشرة من منافسات دوري نجوم QNB التي ستلعب ايام 6 و7 و8 من الشهر نفسه وذلك للدخول في المعسكر الأخير الذي يسبق خوض غمار منافسات كأس اسيا التي ستقام في الإمارات خلال الفترة ما بين الخامس من يناير وحتى الأول من فبراير المقبلين.

وجاء قرار الجهاز الفني للعنابي الذي يقوده الإسباني فليكس سانشيز بدء المعسكر في وقت مبكر عقب استجابة مؤسسة دوري نجوم قطر لطلب لجنة المنتخبات بتأجيل الأسبوع السادس عشر من الدوري الذي كان مقرراً ان يقام يومي 13 و14 ديسمبر الجاري الى موعد لاحق عقب نهائيات كأس اسيا، بيد أن برمجة الدوري أبقت على المواجهة المؤجلة من الاسبوع التاسع من مرحلة الذهاب وتجمع السد بالدحيل التي ستقام يوم 11 ديسمبر ما يعني أن لاعبي الفريقين لن يلتحقوا في المعسكر منذ انطلاقته يوم الثامن من الشهر الجاري، على ان ينضموا لصفوف المنتخب الوطني في اليوم الموالي للمباراة مباشرة.

 

أربعة اختبارات تجهز العنابي لضربة البداية القارية

من المعروف أن المنتخب القطري سيخوض خلال معسكر ديسمبر الأخير قبل الدخول في غمار منافسات كأس اسيا، أربع مباريات ودية من شأنها أن تصل بالفريق الوطني الى قمة الجهوزية قبل استهلال البطولة القارية يوم التاسع من يناير المقبل بمواجهة المنتخب اللبناني لحساب منافسات المجموعة الخامسة التي تضم ايضا منتخبي كوريا الشمالية والسعودية.

بداية الاختبارات الودية ستكون امام المنتخب الأردني يوم 23 ديسمبر يعقبها يوم 25 مواجهة أخرى أمام منتخب قيرغستان ثم يدخل العنابي اختباراً وازناً بمواجهة المنتخب الجزائري يوم 27 الشهر نفسه، في حين ستكون النهاية بمواجهة كبيرة تجمع المنتخب القطري بنظيره الإيراني يوم 31 الشهر نفسه وستكون المباراة الأخيرة قبل التوجه الى الإمارات يوم الرابع من يناير حسب تعليمات الاتحاد الاسيوي التي تجبر المنتخبات المشاركة في البطولة القارية على التواجد قبل خمسة ايام من موعد أول مباراة في البطولة.

 

هل يغير التقديم موعد الوديات؟

الملاحظ حسب برمجة المباريات الودية للعنابي، الضغط الكبير بين مواعيد تلك المواجهات دون فواصل زمنية كافية من اجل حصول اللاعبين على مدة راحة كافية للاستشفاء بمعدل يومين فقط بين الاختبارات التحضيرية للبطولة القارية، فمواجهة الأردن يوم 23 تعقبها مواجهة قيرغستان يوم 25 ومن ثم مواجهة الجزائر يوم 27 ما يعني أن الجهاز الفني للعنابي قد يكون مضطرا لخوض المباريات بتشكيلات مختلفة دون القدرة على تثبيت التشكيل الذي سيخوض تلك الاختبارات الودية، باستثناء مباراة ايران التي ربما تعقب مباراة الجزائر بفاصل جيد يصل الى الأيام الثلاثة الكاملة للراحة.

ووفقا لما سقناه سابقا وفي ظل تقديم موعد تجمع المنتخب القطري هل سيكون بالإمكان تعديل موعد المباريات الودية بتقديم المباراة الأولى أو الثانية الى موعد اقرب، خصوصا ان الاتحاد الأردني مثلا طلب تقديم موعد المباراة كي يتسنى للنشامى خوض المزيد من الاختبارات الودية خلال المعسكر الذي سيدخلونه هنا في الدوحة خلال شهر ديسمبر قبل التوجه الى الإمارات لبدء منافسات البطولة القارية.. ربما يكون من المناسب إجراء بعض التعديلات التي ستخدم برنامج تحضير العنابي كي يحقق الفريق الوطني اقصى استفادة ممكنة من تلك الاختبارات الودية.

 

التجمعات الأسبوعية للعناصر الوطنية.. مستمرة

تتواصل التجمعات الاسبوعية التي يخوضها لاعبو المنتخب القطري الأول عقب نهاية كل جولة من جولات دوري نجوم QNB والتي بدأت منذ الجولة التاسعة من البطولة المحلية، حيث سيعرف الفريق الوطني تجمعاً اسبوعيا عقب الجولة الرابعة عشرة، حيث سيخوض اللاعبون تدريبات بدنية وتكتيكية بعد مباريات الجولة مباشرة، على ان يعاود اللاعبون عقبها الالتحاق بصفوف الأندية للتحضير للجولة الموالية للدوري، حيث تهدف تلك التجمعات الى ابقاء التواصل بين اللاعبين والجهاز الفني للعنابي بقيادة الإسباني فليكس سانشيز قائما من خلال المتابعات البدنية والفنية لكل لاعب للحفاظ على كامل جهوزية العناصر الوطنية تحضيراً للاستحقاق القاري المهم الذي يقبل عليه العنابي والمتمثل بخوض غمار نهائيات كأس اسيا في الإمارات.

وكان تجمع الأسبوع الماضي الذي اقيم عقب الجولة الثالثة عشرة من دوري نجوم QNB قد عرف غياب لاعبي السد بسبب المباراة المؤجلة التي خاضها عيال الذيب امام الخور يوم الأربعاء الماضي فلم يتسن لهم التواجد مع لاعبي العنابي بسبب ضيق الوقت، على ان يعاود لاعبو السد الالتحاق بتجمع العنابي الاسبوعي عقب الجولة 14.

التعليقات

مقالات
السابق التالي