استاد الدوحة
كاريكاتير

«استاد الدوحة» تكشف عن دراسة جدوى توسعة المونديال.. مجلس الفيفا يناقش تقريراً من 81 صفحة.. ولقطر الكلمة الأولى والأخيرة

المصدر: عبدالعزيز أبوحمر

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Wed 13 March 2019
  • 10:06 AM
  • eye 86

في البند الثامن من أجندة اجتماع مجلس الفيفا في ميامي يوم الجمعة المقبل، سيكون بند توسيع كأس العالم 2022 في قطر من 32 منتخبا إلى 48 منتخبا، محل نقاش من قبل أعضاء مجلس الفيفا، وهو التقرير الذي أعدته لجنة خاصة ويتألف من 81 صفحة ستعرض «استاد الدوحة» أهم ملامحه.

 

خلاصة تقرير دراسة الجدوى

  • لا يمكن إرغام قطر على مشاركة أي دولة أخرى وفي كل الأحوال تبقى قطر هي الدولة الرئيسية المنظمة للمونديال.

  • مع التوسيع من 32 إلى 48 منتخبا، السماح بمشاركة دولة أخرى على الأقل في التنظيم ويمكن أن تكونا اثنتين. مشاركة أي دولة من دول المنطقة تكون بموافقة قطر.

  • يتعين موافقة مجلس الفيفا على أن أي مقترحات تتعلق بالتنظيم الموسع «يجب» التوافق عليها بين الفيفا وقطر على أن يقدم التقرير النهائي للكونجرس الذي سيكون له الكلمة الفصل في التوسعة.

  • يجب أن تكون الدولة / الدول المشاركة في الاستضافة متعاونة مع الفيفا ولا يوجد لديها أي عوائق تتعلق بالسفر من وإلى الدولة الأساسية المستضيفة.

  • المونديال بعد التوسعة سيجري في الـ28 يوما المقررة سابقا، أي من 21 نوفمبر حتى 18 ديسمبر 2022.

  • الدراسة أكدت أن إيرادات المونديال بعد التوسعة سترتفع بقيمة 400 مليون دولار، وهناك احتمال ضعيف بأن تقاضي الفيفا أيا من الدول التي قدمت عروضا لتنظيم المونديال.

  • على الفيفا أن يقدم ضمانات تتعلق بحقوق الإنسان في الدول الجديدة التي ستشارك في تنظيم المونديال.

التعليقات

مقالات
السابق التالي