استاد الدوحة

مدرب الدحيل روي فاريا: الفوز على العين مفتاح التأهل لدور الـ16

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 3 اسبوع
  • Mon 08 April 2019
  • 7:28 AM
  • eye 392

أكد البرتغالي روي فاريا مدرب الدحيل، أن الفريق جاهز لتقديم مستوى جيد أمام العين وتحقيق النقاط الثلاث التي تعتبر هي الطموح والهدف الأساسي للفريق. ووصف المدرب المباراة بالمنعطف المهم في البطولة الآسيوية وأن الفوز فيها يعتبر هو مفتاح التأهل إلى مرحلة دور الـ16، حيث اعترف المدرب بقوة المجموعة، وشدد على أن الهدف الأول والأهم للدحيل هو التأهل وليس صدارة المجموعة.

وأضاف المدرب في تصريحاته بالمؤتمر الصحفي الذي سبق اللقاء: استعددنا بشكل جيد للمباراة وفي ظروف مثالية. سنخوض مواجهة صعبة بلاشك أمام فريق مرشح للصعود ومنافس قوي. نسعى لتحقيق النقاط الثلاث، وقمنا بدراسة الفريق المنافس جيداً، حيث تعرفنا على نقاط قوته وأيضاً على نقاط ضعفه. المهم أن نكون في يومنا ونظهر بكامل إمكانياتنا في هذه المباراة التي تحتاج من اللاعبين إلى تركيز عالٍ واستغلال الفرص أمام المرمى.

 

تأثير خسارة لقب الدوري

شدد المدرب على أن خسارة لقب دوري النجوم لمصلحة السد لن يكون لها تأثير على مردود الفريق ومستواه في دوري أبطال آسيا أمام العين. وقال: لن يكون هنالك تأثير، لم نخسر اللقب في الجولة الماضية ولكن عندما فرطنا في الفوز على السد. أغلقنا ملف دوري النجوم، وتركيزنا حالياً على دوري أبطال آسيا الذي يعتبر منافسة مهمة للنادي الذي يطمح للفوز بلقبها. نحن دائماً نتطلع إلى المستقبل، نستفيد من أخطاء الماضي ونبني للقادم، وسنكون في حاجة إلى الفوز بهذه المباراة، لذلك علينا الاجتهاد والعمل أكثر حتى نحقق النتيجة المطلوبة ونحصد النقاط الثلاث.

 

لست ساحراً وأحتاج للصبر

في رده على سؤال حول تراجع أداء الفريق وأن الدحيل لم يعد مثلما كان سابقاً، قال: أعتقد أنني لست مخطئاً إن قلت بأن هنالك اختلافاً بين فريق الدحيل في الموسم الماضي والحالي. هنالك تغيرات كثيرة حدثت بوجود مدرب جديد، ولاعبين جدد وطريقة لعب جديدة، لست ساحراً حتى أصنع المعجزات بين يوم وليلة، عليكم بالصبر ومنحي الوقت الكافي وكذلك اللاعبون الجدد حتى يظهر الدحيل بالمستوى الذي نطمح إليه جميعاً. المباراة الماضية في الدوري أمام الخريطيات ليست مرجعاً للحكم على الدحيل، وهي لُعبت في ظروف وبلاعبين ليسوا من الأساسيين.

وأضاف: كان لدينا عديد اللاعبين المصابين غابوا عن الفريق في الفترة الماضية، منهم المعز علي وعاصم مادبو، وهنالك لاعبون خرجوا من الحسابات أيضاً في فترات سابقة بسبب الإصابة، منهم يوسف المساكني ونام تاي هي وإسماعيل محمد. هذه التغيرات الكبيرة والكثيرة يمكن أن تؤثر في أداء أي فريق وليس الدحيل فقط.

 

منعطف مهم في الآسيوية

قال روي فاريا إن مباراة العين تعتبر هي مفتاح التأهل إلى دور الـ16، لذلك هنالك تركيز كبير لتحقيق الفوز فيها. وأضاف: بالنسبة لنا هذه المباراة مهمة وصعبة في نفس الوقت لأنها أمام فريق معروف ويشارك دائماً في البطولة الآسيوية. نحن نركز على قوتنا وعلى كيفية استغلالها بالصورة المطلوبة. هذه المباراة سيكون فيها حماس كبير من قبل الطرفين، ونحن علينا التركيز أمام المرمى لاستغلال أي فرصة. أمام الهلال ارتكبنا ثلاثة أخطاء كلفتنا ثلاثة أهداف، ولم نستغل الفرص التي أتيحت لنا، لذلك خسرنا المباراة.

وأضاف: المهم بالنسبة لنا حالياً هو التأهل عن المجموعة إلى المرحلة المقبلة. ليس مهماً أن نتصدر، ولكن الأهم والهدف الأول هو التأهل، ومن ثم نبحث عن المركز الأول في المجموعة التي أعتبرها الأقوى بين بقية المجموعات.

 

كريم بوضياف: من المهم أن نفوز على أرضنا

شدد كريم بوضياف، لاعب وسط الدحيل، على أهمية المباراة أمام العين الإماراتي في الجولة الثالثة من المجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا. وقال اللاعب في تصريحاته بالمؤتمر الصحفي: أكملنا جاهزيتنا لخوض المباراة التي أعتبرها مهمة جداً لنا، ونحن نلعب في مجموعة قوية جداً، علينا أن نفوز لأننا نلعب في أرضنا ونحتاج إلى النقاط الثلاث للتقدم خطوة نحو التأهل إلى دور الـ16.

وأضاف لاعب الدحيل: طوينا صفحة الدوري، وهذه البطولة تختلف، لأن فيها منافسة أقوى، وهي تضم أفضل فرق آسيا. نعرف أيضاً أن هذه البطولة مهمة للنادي وهي إحدى أهدافه وطموحاته. علينا التركيز في أي مباراة حتى نحقق فيها الفوز، لأن المنافسة للصعود من المجموعة ستكون صعبة والفوارق قليلة جداً.

وتابع بوضياف قائلاً: في الموسم الماضي فزنا على العين ذهاباً وإياباً في دور الـ16، لكن تلك النتيجة أصبحت من الماضي، والفريق الإماراتي سيعمل لإحداث ردة فعل قوية. نحن أيضاً علينا أن نقاتل للحصول على الانتصار وتأكيد تفوقنا السابق على العين. نحن نعرفهم جيداً وهم يعرفوننا أيضاً، لذلك المباراة ستكون عبارة عن سجال في أرضية الملعب.

 

الاستقلال يصطدم بالهلال في ملعب الأهلي

في المباراة الثانية بالمجموعة الثالثة، يصطدم الاستقلال الإيراني بالهلال السعودي على ملعب حمد بن خليفة في النادي الأهلي «ملعب الاستقلال». وتنطلق المباراة اعتباراً من الساعة الثامنة مساء، ويدخل الاستقلال اللقاء بهدف تحقيق أول فوز عقب تعرضه للخسارة في الجولة الأولى أمام الدحيل وسقوطه في فخ التعادل بملعبه أمام العين بمباراة الجولة الثانية.

وفي المقابل، فريق الهلال يتصدر المجموعة ويسعى لتعزيز مركزه الأول بمحاولة تحقيق الفوز لإنهاء الدور الأول بالعلامة الكاملة.

التعليقات