استاد الدوحة
كاريكاتير

حفل افتتاح فريد للملعب المونديالي

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 7 يوم
  • Wed 15 May 2019
  • 2:41 AM
  • eye 84

الحدث الأهم الذي يرافق المباراة النهائية لكأس الأمير هو افتتاح استاد الوكرة، أحد ملاعب بطولة كأس العالم 2022, وهو أول ملعب يتم تشييده بالكامل وتم الانتهاء منه قبل موعد النهائيات بثلاث سنوات, ويعد استاد الوكرة ثاني ملاعب كأس العالم الذي يتم الانتهاء من جميع مراحل بنائه بعد استاد خليفة الذي تم تدشينه عام 2017.

وأكّدت اللجنة العُليا للمشاريع والإرث عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، أن الملعب الذي سيستضيف 40,000 مشجّع في مباريات كأس العالم، سوف يشهد حفل افتتاح فريداً من نوعه, وأشارت اللجنة إلى أن حفل الافتتاح سوف تتبعه المباراة النهائية لكأس الأمير لتكون المُباراة الأولى التي تُقام على أرضية هذا الاستاد المونديالي المبهر بطابعه البحريّ.

وقد انتهى العمل في الاستاد المونديالي بعد أن تمّ تثبيت المقاعد القليلة المتبقية، وبعد أن اكتمل تركيب أرضية الاستاد بتسع ساعات و15 دقيقة.

كما تمّ وضع اللمسات الأخيرة على الواجهة الخارجية، وعلى المساحات الخضراء المُحيطة المُمتدة على نطاق 200,000 متر مربع والتي ستضمّ 800 شجرة جديدة.

وحصل استاد الوكرة، في نوفمبر 2018، على تصنيف الاستدامة من الفئة «أ» من المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة «جي ساس»، وهي شهادة تعكس الجهود المبذولة في انتهاج تقنيات صديقة للبيئة وانتقاء مواد بناء تراعي الحفاظ على البيئة.

ومن المؤكّد أن شكل استاد الوكرة المميز سوف يخطف الأنظار من الوهلة الأولى، وسيبقى عالقاً في أذهان المُشجّعين طويلاً، حيث استُوحيت خطوطه الرشيقة ومنحنياته السلسة من أشرعة المراكب التقليدية وهي تنسج مياه الخليج مع بعضها حين كانت تجوب البحار مسطرةً أروع قصص النجاح والترابط بين أهل قطر.

وسيظهر الاستاد بملامح تعود بنا إلى ماضي التجارة البحرية التي عُرفت بها الوكرة بأسلوب عصريّ مُنفتح على المُستقبل، مشكّلاً جسراً يربط الماضي بالحاضر، ورمزاً بصريّاً قويّاً لحرص قطر على التواصل مع العالم.

وسيكون المشهد من داخل الاستاد في غاية الروعة تماماً، كما هو الحال من خارجه، حيث يرتفع السقف عالياً بمعاونة العوارض التي تنحني تحته، يحاكي بذلك هيكل السفينة، ويسمح للضوء بالمرور داخل الاستاد بكل سلاسة.

 

 المؤتمر الصحفي للمدربين

سيُعقد المؤتمر الصحفي الخاص بالمدربين للمباراة النهائية لكأس الأمير 2019 اليوم في مقر اتحاد الكرة ببرج البدع , وسيقام أولاً المؤتمر الصحفي الخاص بمدرب السد جوزفالدو فيريرا، وذلك اعتباراً من الساعة الواحدة بعد الظهر, وينتظر أن يحضر المؤتمر وسائل الإعلام المختلفة من صحافة وتلفزيون، ويجيب فيه مدرب الزعيم عن أسئلة الصحفيين الخاصة بالنهائي الاستثنائي.

وسيتم عقد المؤتمر الصحفي الخاص بمدرب الدحيل روي فاريا اعتباراً من الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر، وذلك ببرج البدع أيضاً, وستكون هذه المرة الأولى التي يحضر فيها مدرب الطوفان فاريا مؤتمراً صحفياً للمباراة النهائية التي تعتبر الأولى في مشواره مع الفريق الذي كان قد تولى مسؤولية تدريبه في شهر يناير الماضي خلفاً للتونسي نبيل معلول.

 

السد يتدرب أولاً على الملعب

تقرر أن يخوض فريق السد تدريبه الختامي في ملعب المباراة اليوم اعتباراً من الساعة العاشرة مساءً, وسيضع المدرب فيريرا لمساته الأخيرة وطريقة اللعب والتشكيل المتوقع الذي سيخوض به المباراة, كما سيتعرف اللاعبون على أجواء الملعب ويتفقدون مرافقه قبل اللعب عليه ليلة الخميس في النهائي.

ويتوقع أن يتدرب السد بقوته الكاملة, ولن تشهد صفوف الفريق أي غيابات سواء للإصابة أو الإيقافات, ويسعى مدرب الزعيم ليكون التدريب الختامي بمثابة بروفة مهمة للفريق الطامح لتحقيق لقب الكأس ليكون قد جمع بين الدوري وكأس الأمير في نفس الموسم.

وينتظر أن يشهد تدريب السد الختامي حضوراً إدارياً لمساندة الفريق ودعمه قبل النهائي الغالي.

 

تدريب الدحيل الختامي بالوكرة

الدحيل سيخوض تدريبه الختامي في استاد الوكرة اليوم أيضاً وذلك اعتباراً من الساعة الحادية عشرة والثلث مساء, وخلال التدريب النهائي سوف يتعرف لاعبو الطوفان أيضاً على ملعب الوكرة ومعايشة الأجواء فيه، وذلك للمرة الأولى، وهو ما يجعل الفريق يدخل في أجواء المباراة بوقت مبكر حيث يطمح الدحيل إلى تحقيق اللقب.

وينتظر أن يتدرب الدحيل كذلك بصفوف مكتملة في ظل تواجد كل الأسماء, ويتوقع أن ينضم إلى التدريبات المهاجم المغربي يوسف العربي الذي كان قد غاب عن مباراة السيلية في الدور نصف النهائي بسبب الإصابة التي لحقت به في الفترة الأخيرة, وكان المدرب روي فاريا قد فضل إراحة اللاعب في مباراة السيلية حتى يكون جاهزاً لخوض لقاء السد.

وسيتم فتح التدريب لوسائل الإعلام المختلفة في ربع الساعة الأول, وسيحظى تدريب الفريق أيضاً بحضور إداري لدعم اللاعبين قبل النهائي المرتقب.

التعليقات

مقالات
السابق التالي