استاد الدوحة
كاريكاتير

العنابي لن يخوض وديات تحضيراً للتصفيات المشتركة بسبب ضغط الرزنامة

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 4 شهر
  • Fri 05 July 2019
  • 7:04 AM
  • eye 357

التجمع مطلع سبتمبر  استعداداً  لجولتي الاستهلال يومي 5 و 10 الشهر نفسه

العنابي لن يخوض وديات تحضيراً للتصفيات المشتركة بسبب ضغط الرزنامة

محمود الفضلي

 قرر الجهاز الفني للمنتخب القطري الذي يقوده الإسباني فليكيس سانشيز عدم خوض اختبارات ودية تحضيرية قبل انطلاقة التصفيات المشتركة المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 وذلك بسبب الضغط الكبير الذي ستعرفه رزنامة الموسم الجديد بالانطلاقة المبكرة بالاستحقاقات المحلية والقارية للاعبين الدوليين خصوصا من ناديي السد والدحيل المرتبطين بمواجهتين مباشرتين في الدور ثمن النهائي من النسخة الحالية لدوري أبطال آسيا 2019 يومي 6 و13 اغسطس المقبل، خلافا الى الإستحقاقات المحلية سواء على مستوى كاس السوبر " كاس الشيخ جاسم" التي سيلتقي فيها الفريقان مباشرة يوم 17 اغسطس أو إنطلاقة الدوري المحلي يوم 22 اغسطس .

ووفقا لقرار سانشيز فإن التجمع الأول للعنابي سيكون مع إنطلاقة فترة التوقف المدرجة على أجندة الأتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" مطلع سبتمبر المقبل من أجل التحضير لمواجهتي إستهلال المرحلة الثانية من التصفيات المشتركة لكأس العالم وآسيا بخوض جولتين يومي 5 و10 سبتمبر المقبل، حيث ستحسب قرعة التصفيات يوم 17 يوليو الجاري في مقر الأتحاد الآسيوي لكرة القدم في العاصمة الماليزية كولالمبور، بعدما تم توزيع مستويات المنتخبات الاربعين المشاركة في تلك القرعة على خمسة مستويات، وحل العنابي في المستوى الأول وفقا لمركزه المتقدم ( 55 ) عالميا والخامس آسيوياً في التصنيف الأخير الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم يوم 14 يونيو الماضي وهو التصنيف الذي تم إعتماده في توزيع مستويات المنتخبات المشاركة في القرعة، بإعتباره الأخير قبل سحبها، حيث سيصدر التصنيف الجديد يوم 25 يوليو .

 

قرار صائب ..ورحلة شاقة للدوليين

لا شك في أن القرار الذي اتخذه الجهاز الفني للعنابي بإعفاء اللاعبين الدوليين من اي تجمع تحضيري بل التصفيات المشتركة، يعتبر عين الصواب على اعتبار أن اللاعبين الدوليين سيعانون من ضغط كبير ممتد طبعا من ختام الموسم المنتهي الى إنطلاقة الموسم الجديد، حيث أنهى المنتخب الأول المشاركة في كوبا اميركا مؤخرا قبل أن يخلد اللاعبون في فترة راحة تستمر لإسبوعين، سيلتحقون عقبها بالأندية تحضيرا لإنطلاقة المبكرة سواء قاريا او محليا .

السد والدحيل اللذان يضمان خمسة عشر لاعبا من القائمة العنابية النهائية التي شاركت في كوبا اميركا، سيستهلان الموسم الجديد بإستحقاق قاري متمثل بالدور ثمن النهائي من دوري أبطال أسيا 2019 وهو الدور المؤجل منذ الموسم المنتهي بسبب المشاركة القطرية في كويا اميركا، حيث سيلتقي الفريقان وجها لوجه في دور ال16 من البطولة القارية يومي 6 اغسطس ذهابا على استاد الجنوب المونديالي وايابا يوم 13 اغسطس على استاد جاسم بن حمد، قبل ان يلتقيا مجددا يوم 17 الشهر نفسه في كاس الشيخ جاسم " كاس السوبر" على ان تنطلق منافسات النسخة الجديدة من دوري نجوم QNB يوم 22 اغسطس..وليس هذا فحسب بل أن المتأهل من الفريقين سيخوض ذهاب الدور ربع النهائي يوم 26 اغسطس والإياب يوم 17 سبتمبر ..وعليه فإن اقامة أي تجمع للعنابي قبل انطلاقة التصفيات المشتركة لخوض إختبارات ودية، سيعرض اللاعبين الدوليين الى الإرهاق بعد الكم الكبير من المباريات التي سيخوضوها.

 

التجمع مطلع سبتمبر لإستهلال التصفيات

سيكون التجمع الأول للمنتخب القطري في الموسم الجديد، مطلع سبتمبر المقبل أي خلال فترة التوقف المدرجة على أجندة الأتحاد الدولي لكرة القدم والممتدة من الثاني حتى العاشر من الشهر نفسه وربما قبل ذلك بيوم أو إثنين مع انهاء اللاعبين الدوليين المشاركة مع الأندية في الدوري، دون ان يكون هناك اي إختبار ودي لضيق الوقت طبعا، حيث سيكون إستهلال التصفيات بالمواجهة الأولى للأدعم يوم 5 سبتمبر على أن تلعب جولة ثانية بعد الأولى بخمسة ايام وتحديدا يوم 10 الشهر نفسه.

وستحدد قرعة التصفيات المشتركة التي ستحسب يوم 17 يوليو،  المجموعة التي سيلعب بها الأدعم في المرحلة الثانية من الإقصائيات التي يشارك بها المنتخب الوطني بشكل إجباري على إعتبار انها ستكون مؤهلة بشكل مباشر الى نهائيات كاس آسيا في الصين، حيث سيتم توزع المنتخبات الاربعين على ثماني مجموعات - خمسة منتخبات في كل مجموعة – تلعب فيما بينها دوري من مرحلتين تتأهل الفرق صاحبة المراكز الثمانية الأولى الى جانب افضل اربعة منتخبات تحل المركز الثاني بمجموعة 12 منتخبا، الى نهائيات كاس أسيا في الصين بشكل مباشر، وتضمن تلك المنتخبات التواجد في المرحلة الثالثة والحاسمة من تصفيات مونديال 2022 والتي سيشارك فيها العنابي رغم ضمان التأهل الى كاس العالم من أجل الإحتكاك والتحضير .

وكان العنابي قد حل في المستوى الأول قبل القرعة، ليضمن التواجد على رأس إحدى المجموعات الثمانية رفقة منتخبات : إيران، اليابان، استراليا، كوريا الجنوبية، السعودية، الإمارات والصين، وهي المنتخبات التي أحتلت المراكز الثمانية الأولى آسيوياً في التصنيف الأخير الصادر عن الأتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" .

التعليقات

مقالات
السابق التالي