استاد الدوحة
كاريكاتير

رغم الضوء الأخضر من الاتحاد الآسيوي.. الاتحاد القطري لم يتخذ القرار بعد مشاركة العنابي في المرحلة الثالثة من تصفيات المونديال.. مازالت قيد ا

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 اسبوع
  • Mon 08 July 2019
  • 6:32 AM
  • eye 88

لم يحسم الاتحاد القطري لكرة القدم مسألة مشاركة العنابي في المرحلة الثالثة من تصفيات كأس العالم المقبلة التي ستستضيفها قطر عام 2022 رغم الضوء الأخضر الممنوح للمنتخب القطري من قبل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بإمكانية استكمال التصفيات المؤهلة إلى المونديال العربي والشرق أوسطي حتى المرحلة الثالثة الحاسمة، بغرض الاحتكاك بعدما ضمن العنابي التأهل بصفته صاحب الضيافة.

ومن المعروف أن الأدعم سيشارك في المرحلة الثانية من الإقصائيات – التصفيات المشتركة – كونها مؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا 2023 بالأساس قبل أن تكون مؤهلة إلى المرحلة الثالثة الحاسمة من تصفيات المونديال، حيث سيتم توزيع المنتخبات الأربعين المشاركة في القرعة التي ستسحب في مقر الاتحاد الآسيوي يوم 17 يوليو، على ثماني مجموعات، تضم كل مجموعة خمسة منتخبات تلعب فيما بينها دوري مجزأ من مرحلتين – ذهاب وإياب-، على أن تتأهل المنتخبات الثمانية التي تحتل المراكز الأولى في المجموعات رفقة أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثاني، بمجموع اثني عشر منتخباً تبلغ نهائيات كأس آسيا في الصين 2023 وتضمن الظهور في المرحلة الثالثة من إقصائيات المونديال، وهي المرحلة التي ستشهد توزيع المنتخبات المتأهلة على مجموعتين، تضم كل مجموعة ستة منتخبات تلعب فيما بينها دوري من مرحلتين، يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى نهائيات كأس العالم مباشرة، فيما يتواجه صاحبا المركز الثالث في كل مجموعة ذهاباً وإياباً في الملحق القاري المؤهل إلى الملحق العالمي، على اعتبار أن مقاعد آسيا في كأس العالم هي 4.5 مقعد.

المشاركة في المرحلة الثالثة بدت للوهلة وكأنها فرصة للمنتخب القطري من أجل التحضير لنهائيات كأس العالم من خلال الاحتكاك بأفضل المنتخبات الآسيوية، لكن يبدو أن الاتحاد القطري قد يلجأ إلى خطط بديلة في مسألة تحضير الأدعم على نحو أفضل من خلال تأمين مباريات على أعلى المستويات للفريق الوطني بدلاً من المشاركة في تلك المرحلة من التصفيات التي ستستمر طويلاً، حيث تنطلق يوم الثالث من سبتمبر العام المقبل 2020 وتختتم في المرحلة العاشرة والأخيرة يوم 12 أكتوبر عام 2021.. أي أنها ستلتهم موسم العنابي بالكامل، على اعتبار أنها ستقام خلال فترات التوقف المدرجة على أجندة الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، ناهيك عن أن العنابي سيكون بحاجة إلى الاحتكاك بمنتخبات من قارات مختلفة، تأهباً لنهائيات كأس العالم التي لن تضع قرعتها المنتخب القطري رفقة منتخب من قارة آسيا.

القرار النهائي للمشاركة لم يتخذ بعد، حيث يدرس الاتحاد رفقة إدارة المنتخبات الأمر ملياً قبل الاستقرار على المشاركة من عدمها وفقاً لما يخدم تطلعات الأدعم لظهور مشرف في المونديال العربي والشرق أوسطي الأول.. أما في حال المشاركة في كامل التصفيات وصولاً إلى المرحلة الثالثة الحاسمة، فإن العنابي سيترك مكانه للمنتخب الذي يليه في حال حل في أحد المركزين الأول أو الثاني في مجموعته، وهما المركزان المؤهلان إلى المونديال مباشرة، أما في حال احتلاله المركز الثالث في مجموعته، فإن المنتخب صاحب المركز الرابع سيخوض الملحق الآسيوي بمواجهة صاحب المركز الثالث في المجموعة الأخرى، وبالتالي لن يظهر العنابي في الملحق.

التعليقات

مقالات
السابق التالي