استاد الدوحة
كاريكاتير

بعد ان قالت كرة القدم العالمة كلمتها .. كما كان متوقعاً ..قناة " القرصنة " السعودية في مهب الريح !

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 4 شهر
  • Fri 09 August 2019
  • 6:37 AM
  • eye 431

وأخيراً ، انكشف الاعيب القراصنة وتوقف بث ما يسمى بي آوت كيو ، بعد ان كان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، قد حذر السعودية من تبعات القرصنة لهذه الشبكة وطالبها بالعمل على إنهاء الانتهاكات لحقوق الملكية الفردية.
وفي الوقت ذاته كشفت وسائل إعلامية، عن عزم الفيفا، حرمان السعودية من المشاركة في بطولات دولية مستقبلية بسبب دعمها للقرصنة.
وجاءت هذه الخطوة بعد ايام من بيان مشترك اصدره الاتحاد الدولي مع نظيريه الآسيوي والأوربي، إضافة إلى روابط دوريات إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا.
وحمل البيان تهديدًا ووعيدًا، لقناة "بي آوت كيو"، التي تقرصن بالكامل البث الرياضي لشبكة قنوات "بي إن سبورت" القطرية. وقال البيان: تم استنفاد كافة الخيارات الممكنة لتقديم شكوى رسمية في السعودية.
وموقعو البيان أكدوا أنهم على مدار الأشهر الـ 15 الماضية، خاطبوا تسع مؤسسات قانونية في السعودية.
وتابع البيان: لم يعد أمام أصحاب الحقوق سوى ملاحقة "بي آوت كيو"، وإيجاد حلول لهذه القرصنة الخطيرة عبر كل الوسائل الأخرى الممكنة.
كما شدد الموقعون على الالتزام، سواء بشكل جماعي أو فردي، بالعمل مع كافة السلطات المختصة، والقيام بأي إجراءات أخرى قد تكون لازمة من أجل مواجهة قرصنة "بي آوت كيو".
وتتوفر "بي آوت كيو" على نطاق واسع في السعودية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتُوزع من خلال اشتراكات وأجهزة فك التشفير في جميع أنحاء السعودية.
وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) هدد الاتحاد السعودي بتجميد النشاط الرياضي في المملكة، بسبب قنوات "بي آوت كيو" التي تبث البطولات والفعاليات الرياضية بشكل غير قانوني.
وطالب فيفا السعودية بإيقاف بث قنوات "بي آوت كيو" فوراً أو تجميد النشاط الرياضي بالكامل في المملكة.
ويأتي ذلك بعد شكاوى من "بي إن سبورت" القطرية لفيفا واللجنة الأولمبية الدولية بسبب قرصنة "بي آوت كيو" التي تعتمد في بثها على محتوى شبكة قنواتها.
ومنذ أغسطس 2017، تتوفر "بي آوت كيو" على نطاق واسع في السعودية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتُوزع من خلال اشتراكات وأجهزة فك التشفير في جميع أنحاء السعودية.
وظهرت "بي آوت كيو" بعد شهرين من حصار قطر، الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين، في 5 يونيو 2017، كما روج مسؤولون ومستشارون في الديوان الملكي السعودي لقناة القرصنة، فضلاً عن صحفيين ووسائل إعلام محسوبين على السلطات.
وتوعدت الأسرة الكروية الدولية في بيانها بملاحقة القناة، التي وسعت من نشاطها ليشمل السعودية والخليج والشرق الأوسط، متعهدة بإيجاد حلول لعملية السرقة بكل الوسائل الممكنة، بعد فشل الحصول على استشارة قانونية داخل السعودية، منذ مايو 2018.
تجدر الإشارة إلى أن محكمة باريس الكبرى قضت، في منتصف يونيو 2019، بأن "عربسات" متورطة وشريكة مع "بي آوت كيو" في قرصنة قنوات "بي إن سبورت"، وتبث ترددات قناة القرصنة السعودية على قمرها "بدر 4".

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي