استاد الدوحة
كاريكاتير

موقع الفيفا يسلط الضوء على الحدث .. مستوحى من الثقافة القطرية والعربية التي تتناغم مع مكونات لعبة كرة القدم

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Wed 04 September 2019
  • 5:20 AM
  • eye 121

سلط موقع الفيفا الضوء على الحدث التاريخي وهو الكشف عن شعار النسخة 22 من بطولة كأس العالم، حيث خطا الفيفا والبلد المضيف قطر خطوة جديدة في الطريق نحو تنظيم الحدث الكروي الأكبر في العالم.

وقد كُشف عن شعار البطولة في العاصمة القطرية الدوحة في تمام الساعة 20:22 بالتوقيت المحلي، حيث شاهد آلاف المتفرجين عرض الشعار على شاشات ضخمة على واجهات أبرز المعالم في قطر، كبرج الدوحة، والمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا، والمبنى الرئيسي لوزارة الداخلية، وسوق واقف ومشيرب وقلعة الزبارة المدرجة على قائمة اليونيسكو لمواقع التراث العالمية.

كما شارك عدد من الدول العربية، كالكويت، وعُمان، ولبنان، والأردن، وتونس، والجزائر، والمغرب، والعراق، وفلسطين، وليبيا، والسودان في لحظة الإعلان عن الشعار، إذ تم عرضه على واجهات مبانٍ ومعالم بارزة في تلك الدول، مثل أبراج الكويت في مدينة الكويت، وصخرة الروشة في لبنان، وحصن مدينة الحمامات بتونس وغيرها.

كما شارك عدد من المدن الكبيرة حول العالم بالاحتفال بهذا الحدث، حيث عُرضت صور الشعار في مناطق مشهورة وعلى شاشات عملاقة في الساحات العامة. كما قام عدد من أشهر لاعبي كرة القدم وأساطير كأس العالم بدعم إطلاق الشعار عبر وسائل التواصل الاجتماعي وشاركوا الشعار مع ملايين من جماهيرهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

 

منصة التقاء الثقافات

يعكس تصميم الشعار البُعد الجامع للبطولة بوصفها منصة لالتقاء الثقافات من مختلف أرجاء العالم، ويتضمن في الآن ذاته عناصر مستوحاة من الثقافة القطرية والعربية التي تتناغم مع مكونات لعبة كرة القدم.

وتحاكي التموجات في الشعار شكل الكثبان الرملية التي تتميز بها الصحراء ويعكس الشعار الرقم 8 في إشارة إلى عدد الاستادات التي ستستضيف مباريات البطولة، كما يشير إلى رمز اللانهاية الذي يحمل في طياته ترجمة للإرث المستدام الذي سيتركه الحدث. كما يأخذ الشعار شكل كأس العالم FIFA™، ويستوحي أبرز عناصره من الشال الصوفي التقليدي الذي يرتديه الناس حول العالم وفي المنطقة العربية والخليج على وجه التحديد بأشكال وتصاميم متعددة خلال فصل الشتاء.

 

نقوش وزخارف

استوحيت الزخارف التي تزين الشعار من النقوش الشرقية التي تزين الشال الصوفي في العالم العربي، كما يأخذ الشعار الإلهام من مختلف الثقافات حول قارة آسيا ويحتفي باستضافة القارة لثاني نسخة من نهائيات كأس العالم FIFA™ بالإضافة إلى التنوّع الغني الذي يُثري المجتمع في قطر. كما يُشير اختيار الشال الصوفي في تصميم الشعار إلى وقت تنظيم البطولة، حيث ستكون المرة الأولى التي ستُقام فيها نهائيات كأس العالم FIFA™ في شهري نوفمبر وديسمبر.

كما يعكس نوع الخط المبتكر الذي كُتب به اسم البطولة تحت الشعار، جمال الخط العربي وحيويته، ويمزج بين الثقافة العربية والآسيوية وبين التقاليد والحداثة في آن واحد.

 

محطة هامة

يُعتبر الإعلان عن تصميم شعار بطولة كأس العالم قطر 2022 أحد أهم المحطات في رحلة الاستضافة. ففي مايو من العام الجاري، استضاف استاد الجنوب الذي استوحي تصميمه من أشرعة مراكب الصيد التقليدية التي استخدمها سكان قطر والمنطقة منذ القدم، مباراته الأولى، وتعكس التصاميم المبتكرة للمنشآت رؤية دولة قطر في تقديم تصاميم تجمع بين التراث والحداثة. ومن المقرر استكمال بناء الاستادات الستة المتبقية مع نهاية عام 2020 بما في ذلك استاد لوسيل الاستثنائي الذي سيستضيف المباراة الافتتاحية يوم 21 نوفمبر 2022 بالإضافة إلى النهائي يوم 18 ديسمبر 2022.

التعليقات

مقالات
السابق التالي