استاد الدوحة
كاريكاتير

سعد الدوسري: النتيجة لا تعبر عن مستوى العنابي

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 1 اسبوع
  • Wed 11 September 2019
  • 5:24 AM
  • eye 100

قال حارس المنتخب سعد الدوسري إن النتيجة التي انتهت عليها المباراة أمام المنتخب الهندي بالتعادل السلبي في التصفيات الآسيوية المشتركة لكأس العالم وكأس آسيا، لم تعبر عن حقيقة الأداء الذي قدمه العنابي الذي سيطر على المباراة وخلق الكثير من الفرص لكن دون جدوى في ظل تكتل الفريق الهندي في الدفاع.

وقال الدوسري عقب المباراة: في الشوط الأول خلقنا فرصاً عديدة أمام المرمى ولكننا لم نوفق في ترجمتها إلى أهداف, اصطدمنا بدفاع قوي من الفريق الهندي الذي كان متراجعاً بشكل كبير ويدافع بشكل كامل وبالتالي لم تكن هنالك مساحات في المباراة.

وأضاف: أعتقد أننا حاولنا بجميع الطرق أن نصل إلى مرمى المنتخب الهندي لكن لم يكتب لنا التوفيق في المباراة وخرجنا بنتيجة التعادل, ونحن نشكر الجمهور الكبير الذي حضر للوقوف إلى جانب المنتخب في المباراة, وهي المواجهة الثانية على التوالي في التصفيات المشتركة التي تشهد حضوراً جماهيرياً كبيراً.

وتابع: إن شاء الله التعويض سيكون في قادم المباريات، فمازال المشوار طويلاً وهنالك عدة مباريات.

 

علي عفيف: التوفيق لم يكن حليفنا

أكد علي عفيف أن العنابي قدم مردوداً طيباً في المباراة أمام منتخب الهند وكان ينقص الفريق فقط التسجيل وترجمة الفرص التي حصل عليها أمام المرمى, حيث أكد أن الحارس الهندي لعب دوراً كبيراً في النتيجة التي انتهت عليها المباراة بالتعادل السلبي بعد أن تصدى للكثير من الفرص خاصة في الشوط الأول.

وأضاف عفيف: العنابي سيطر على المباراة أمام منتخب الهند لكنه اصطدم بفريق يجيد الدفاع وهو تراجع بشكل كبير دون أن يتيح الفرصة لنا, كانوا منظمين في الخطوط الخلفية، لكن رغم ذلك حاولنا من بداية المباراة وحتى نهايتها لتحقيق الهدف ولم نوفق في ذلك.

وأضاف: بالتأكيد نحن نستفيد من مثل هذه المباريات والسلبيات دائما تفتح لنا الباب حتى نتجاوزها في القادم, مازال المشوار طويلاً وأمامنا مباريات مهمة في المرحلة القادمة من هذه التصفيات الآسيوية المشتركة.

وتابع: علينا أن نتطلع إلى التعويض في القادم, في مثل هذه المباريات يمكن أن تحدث وتجد نفسك في عدة مواقف عليك أن تتجاوزها.

 

طارق سلمان: التعويض في قادم المباريات

شدد مدافع المنتخب طارق سلمان على ضرورة التعويض في قادم المباريات وأكد أن التوفيق لم يكن حليف العنابي في مباراة الهند التي كان فيها الفريق الضيف مدافعاً في أوقات كثيرة وهو ما صعب المهمة إضافة إلى تألق حارس المرمى الذي منع الكثير من الكرات من الوصول إلى المرمى.

وأضاف سلمان: الفريق الهندي لعب بحماس كبير في المباراة خاصة أنه كان يسعى للخروج بنتيجة إيجابية بعد خسارته في الجولة الأولى, فاعتمد على الأسلوب الدفاعي وعدم منحنا أي فرصة أمام مرماهم ولكن رغم ذلك أعتقد أننا صنعنا الكثير من الفرص ولم نوفق في ترجمتها إلى أهداف.

وتابع مدافع العنابي: حاولنا مع مرور الوقت أن نزيد الضغط على الفريق الهندي, وأن يكون هنالك تنويع أيضا في صناعة الفرص سواء من الأطراف أو العمق. كان لدينا حلول كثيرة ولكن ربما هي اللمسة الأخيرة التي كانت تنقصنا, علينا أن نطوي هذه الصفحة وهذا أمر يحدث في كرة القدم, مشوار التصفيات مازال طويلاً وهنالك إمكانية للتعويض في القادم سواء في المباريات داخل أرضنا أو خارجها.

 

إسماعيل محمد: كانت تنقصنا اللمسة الأخيرة

قال إسماعيل محمد إن المنتخب كانت تنقصه اللمسة الأخيرة أمام المرمى حتى يحقق النتيجة التي يبحث عنها وهي الثلاث نقاط, وأكد أن العنابي كان بإمكانه أن يفوز بعدة أهداف لو تمت ترجمة الفرص العديدة التي وجدها المنتخب رغم تراجع المنتخب الهندي إلى الدفاع.

وأضاف إسماعيل: أعتقد أن حارس المنتخب الهندي لعب دوراً كبيراً جداً في النتيجة التي انتهت عليها المباراة من خلال تألقه ومنعه لأكثر من فرصة محققة, كان موفقاً وهو يذود عن مرماه, ومنعنا من إحراز أكثر من هدف, أكيد أننا لسنا سعداء بالنتيجة التي انتهت عليها المباراة ولكننا حاولنا بأكثر من طريقة أن نصل إلى المرمى ونسجل الهدف الذي يمنحنا الثلاث نقاط، إلا أننا لم نوفق.

وتابع اللاعب: في بعض الأحيان تواجه مثل هذه الظروف في كرة القدم، لكن الأهم أن نتغلب عليها وأن نعمل على تجاوزها ونستفيد من السلبيات، هذا أمر مهم بالتأكيد ونتطلع إلى التعويض في قادم المباريات بإذن الله, ونشكر الجمهور الكبير الذي حضر لدعم المنتخب ونقول لهم ما قصرتوا والتعويض سيكون في القادم خلال بقية مشوار التصفيات الآسيوية المشتركة لأن هدف العنابي مازال هو البقاء في صدارة المجموعة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي