استاد الدوحة
كاريكاتير

أكد أنه يعشق هذا النوع من المواجهات.. أجيري: تشافي قال إنها مباراة ثأرية.. حسناً

المصدر: عبدالعزيز أبوحمر

img
  • قبل 1 اسبوع
  • Sat 11 January 2020
  • 7:06 AM
  • eye 73

قال الأوروجوياني دييجو أجيري مدرب الريان: إنني شخصيا اعشق مثل هذه المباريات وهي مباريات الكؤوس، المباريات المؤهلة للنهائيات، سنواجه السد وهو فريق قوي ومعروف وجميع لاعبيه دوليون، لذلك فإن الحماس دائما يكون سيد الموقف في مثل هذه المواجهات التي أعشقها.

وردا على سؤال في المؤتمر الصحفي عن حقيقة تصريحات تشافي قبله بدقائق بأن مواجهة الريان في نصف نهائي كأس قطر ثأرية، قال أجيري (أوك حسنا هو قال ذلك)، السد دائما فريق كبير وأنا أحترم هذا الفريق كثيرا ونحن جاهزون لمواجهة واحد من أفضل الفرق في المنطقة، لديه لاعبون يجيدون التحرك في كل أرجاء الملعب، وعلينا أن نتحكم في المشهد الهجومي للسد، لان لديه لاعبين أصحاب إمكانيات متنوعة، ويمكنهم استغلال أي فرصة ،لذلك فعلى لاعبينا أن يكونوا في أعلى درجة من التركيز والجاهزية.

وأضاف أجيري: مباراة الدوري التي فزنا فيها 4 - 2 جزء من الماضي، علينا أن نلعب جيدا اليوم السبت، ليس من دوري تقييم السد قبل أشهر والآن، عليّ فقط الاهتمام بفريقي ولن نهزم السد إلا ونحن أقوياء، اما السد فهو فريق معروف ودائما قوي.

وعن إمكانية الوصول إلى شباك السد الذي ظل يستقبل أهدافاً في معظم المباريات، قال أجيري: مشكلة السد ليست في مرماه فقط، وكما قلت فهو واحد من أفضل الفرق، ولديه لاعبون يجيدون التحرك في جميع أنحاء الملعب، خاصة هجومياً، وعلينا أن نتحكم بشكل جيد في المهاجمين لأن لديهم لاعبين يمتلكون إمكانيات متعددة، وعلينا أن ندخل المباراة في قمة تركيزنا، وأعلى درجة من الجاهزية طيلة زمنها، وبنسبة 100 %.

 

فهد يونس: الريان أقل فريق يستقبل أهدافاً

قال فهد يونس حارس الريان: هذه بطولة مهمة وتضم أربعة فرق هي الأفضل في الموسم الماضي، وهذه أول مرة بالنسبة لي أشارك في البطولة وأتطلع للفوز في هذه المباراة لتكون ذكرى جيدة بالنسبة لي. السد فريق قوي وكبير وهذه المباراة ستكون مختلفة عن مواجهة الدوري، وفي كل الأحوال نحن جاهزون للمواجهة.

وقال حارس الريان: مواجهات السد والريان دائما صعبة وأظن أنها صعبة على الفريقين، ولكن مثلما أن السد هو أعلى فريق يسجل أهدافا فنحن أيضا أقل فريق يستقبل أهدافا.

وقال فهد يونس: حلمي أن أحقق البطولات مع نادي الريان وهذا سبب مهم لاجتهادي في التدريبات، ونحن في الريان العبء علينا جميعا كمجموعة، وطموحي الشخصي هو حصد الألقاب بقميص نادي الريان.

وتابع: حلمي الأول أن أحقق بطولات مع نادي الريان، وبعدها حلمي تمثيل المنتخب، وهذا حلم أي لاعب.

وبخصوص الاحصائيات التي تضعه في مقدمة أفضل الحراس في التصديات ببطولة الدوري، قال: حتى الآن الموسم لم ينته ونحن لم نحقق أي شيء، وسأجتهد لمساعدة الفريق، وأكون سعيداً جداً بالثقة الكبيرة التي أجدها من الجهاز الفني، وكذلك من اللاعبين والإدارة.. وما أقوم به ليس مجهودا فرديا أو مجهود لاعبين فقط، لكنه مجهود ناد كامل من رئيسه حتى أصغر شخص، وأتمنى أن أقدم الأفضل دائماً لمصلحة الفريق.

التعليقات

مقالات
السابق التالي