استاد الدوحة
كاريكاتير

لاعب الوسط السنغالي ديامي لـ«استاد الدوحة»: الأهلي استحق التأهل لربع نهائي كأس الأمير

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Sun 09 February 2020
  • 7:14 AM
  • eye 99

قاد لاعب الوسط السنغالي محمد ديامي الأهلي إلى الفوز على نادي قطر بنتيجة هدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت بينهما مساء يوم الجمعة الماضي ضمن منافسات دور الـ16 من كأس الأمير 2020.

ونجح ديامي عندما كانت النتيجة متعادلة بهدف لمثله وقبل دقيقتين من انتهاء الوقت الأصلي، في إحراز الهدف الحاسم الذي منح «العميد» بطاقة التأهل إلى الدور ربع النهائي.

ولم يتوقف إنجاز لاعب الوسط السنغالي عند ذلك الحد، بل اختير في نهاية المباراة أفضل لاعب فيها، تقديرا له أيضا على دوره الكبير والمهم جدا فيها، حيث كان أحد أنشط وأبرز اللاعبين خلال المواجهة بين الفريقين.

«استاد الدوحة» التقت بعد نهاية المباراة محمد ديامي وأجرت معه حوارا ألقى فيه الضوء على العديد من النقاط المهمة نتعرف عليها خلال السطور التالية..

 

فوز مهم ومفيد جداً

ما تقييمك للفوز الصعب على نادي قطر؟

إن الفوز الذي حققناه على نادي قطر مفيد للغاية بالنسبة للأهلي ويجعله في حالة جيدة.. نحن نعلم الأهمية الكبيرة التي تحظى بها كأس الأمير في كرة القدم القطرية، لهذا يعد من المهم جدا أن نستهل مسيرتنا فيها بشكل جيد، وذلك بتحقيق الفوز والتأهل إلى الدور ربع النهائي.

هل تعتبر حقا أن فوز الأهلي كان مستحقا تماما؟

أعتقد أن الفوز الذي انتزعناه على حساب نادي قطر كان مستحقا لأننا أدينا مباراة كبيرة.. لقد كان فريقنا قويا ومتماسكا في المواجهة.. أجل نادي قطر قدم مباراة جيدة ولكن الأهلي بدوره لعب مباراة كبيرة وصنع فيها العديد من الفرص السانحة للتهديف، وخطة لعبه التي وضعها مدربنا كانت ناجحة ونفذت بشكل جيد، لذلك أعتقد أننا نستحق الفوز والتأهل للدور المقبل.

 

نجحنا في حل مشكلة غياب أبيل

غاب عن الأهلي مهاجمه الصريح وهدافه الأوروغوياني أبيل هيرنانديز.. كيف نجح فريقك في التغلب على هذا الغياب الكبير؟

غياب أبيل تغلبنا عليه بفضل خطة اللعب التي وضعت من طرف مدربنا (الصربي نيبوشا يوفوفيتش)، لقد قام بتغيير طريقة اللعب في الهجوم، فلعبنا بشكل مختلف ولم نجد أي صعوبات في التأقلم مع التعديلات والتغييرات الجديدة.. نعلم جيدا أن لاعبينا (محترف وقائد «العميد» المغربي نبيل لزهر) و(المحترف الباراغوياني هرنان بيريز) و(عبدالرحمن محمد) يتميزون بالسرعة في الشق الهجومي، لذلك ركزنا في الأداء على هذا العنصر وكان اختيارا ناجحا، حيث إنهم كانوا من وراء العديد من المحاولات الهجومية وأزعجوا كثيرا دفاع نادي قطر.

من الطبيعي أن تكون سعادتك عند انتهاء المباراة مضاعفة لأنك أحرزت هدف الفوز والتأهل.. أليس كذلك؟

في الحقيقة أجل.. إنه هدفي الثاني هذا الموسم منذ التحاقي بصفوف الأهلي بعد الهدف الأول الذي كنت قد أحرزته في كأس Ooredoo.

إنه لمن دواعي سروري أن أحرز هدفي الثاني في مباراة مهمة وفي توقيت مهم جدا (الدقيقة 88) حيث إنه كان الهدف الحاسم الذي قاد فريقي للفوز والتأهل ليستمر في هذه البطولة المهمة جدا.

 

جائزة أفضل لاعب ممتعة

ما الذي يمثله لك الحصول على جائزة أفضل لاعب في المباراة؟

الحصول على هذه الجائزة القيّمة يشعرني بالراحة والمتعة ويدفعني لمحاولة أن أحقق نفس النجاح بشكل مستمر في كل المباريات المقبلة وبمختلف المسابقات.. باختصار، أنا سعيد جدا لأننا حققنا الفوز وأحرزت هدفا حاسما وتم اختياري أفضل لاعب بالمباراة. لقد كانت أمسية جميلة.

عندما نلقي نظرة على نتائج الأهلي في بطولة الدوري فإنها تبدو أقل من الجيدة.. فما ردك على هذا القول؟

بدأنا بطولة الدوري بشكل سيئ جدا.. في الحقيقة لم تكن بدايتنا في المستوى المأمول وكما كنا نطمح إليه، ولكن اليوم نسعى إلى محو خيبة الأمل تلك بتحسين نتائجنا ومستوياتنا من مباراة إلى أخرى بقيادة مدربنا الجديد (نيبوشا الذي تولى زمام الأمور الفنية بدلا من الإسباني روبن دي لاباريرا الذي أقيل من منصبه بعدما قاد «العميد» في 10 جولات).. إنه يحاول أن يضع بصمة جيدة ويسهم في تطوير الفريق.. ونحن علينا أن نواصل العمل بجدية كبيرة ونأمل أن تتحقق النتائج الجيدة تباعا.

 

بدايتنا في الدوري كانت سيئة

إلى أي مركز غير الثامن حاليا يمكن أن يصل إليه الأهلي في الدوري أو بعبارة أخرى ما الذي تبقى له من الهدف الذي يسعى وراءه؟

بعد البداية السيئة التي بدأناها فإن الهدف السابق الذي كان النادي قد وضعه وخطط لبلوغه تحول حاليا إلى السعي في كل مباراة نخوضها إلى الفوز، هذا كل ما في الأمر.. وبعد ذلك سوف نرى حصيلة النتائج التي حققناها وفي أي مركز سوف تضعنا بالترتيب النهائي.

باختصار.. هل أنت راض شخصيا عن مستواك مع الأهلي وما تقدمه في أول موسم لك بقطر؟

كان من الممكن أن يكون أدائي أفضل بكثير. وفي الحقيقة لن أكون راضيا ومرتاحا إذا لم نحقق عند انتهاء الموسم الرياضي الحالي الأهداف التي كان الأهلي قد حددها وأراد بلوغها. 

التعليقات

مقالات
السابق التالي