استاد الدوحة
كاريكاتير

أكد أن الحكام يحتاجون لأسبوعين عقب قرار عودة النشاط.. ناجي الجويني: رأيي الشخصي أن يتم إلغاء الدوريات هذا الموسم

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Mon 23 March 2020
  • 7:18 AM
  • eye 117

أكد ناجي الجويني، مدير إدارة التحكيم في الاتحاد القطري لكرة القدم، على امتثال إدارة التحكيم لكل القرارات التي تصدر عن الدولة والجهات المسؤولة بشأن إيقاف النشاط الكروي خلال الفترة الحالية بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا، مشيرا الى أن الإدارة تتعامل مع الظرف الحالي وفق التعليمات، حيث يسير العمل حاليا بنسبة 20 % فقط من الكوادر والإمكانيات المتوافرة.

وأوضح الجويني أن تدريبات الحكام تسير حاليا وفق نظام التدريب عن بعد، حيث يخضع الحكام الى برامج خاصة ينفذونها في بيوتهم، حيث تتم متابعتهم عبر أجهزة GPS كنظام رقابي على تنفيذ البرامج التدريبية المطلوبة، وذلك بهدف الإبقاء على جهوزية الحكام البدنية واللياقية، ولفت الجويني الى أن بعض الحكام يتدربون جريا والبعض الآخر عبر الدراجة الهوائية، أما بالنسبة لحكام تقنية الفيديو المساعد «VAR»، فقد أكد الجويني ان هناك برنامجا خاصا وجدولا للتداريب بحيث يتواجد في كل حصة تدريبية حكم واحد مع مدربه، وهكذا يجري كل الحكام تدريباتهم على التقنية بشكل دوري.


 

نحتاج إلى أسبوعين لتجهيز الحكام

شدد الجويني على أن التدريبات التي ينفذها الحكام خلال فترة توقف النشاط الكروي، ليست سوى للحفاظ على المخزون البدني واللياقي، مشددا على انها لا تعني أن الحكام سيكونون جاهزين فور عودة النشاط الكروي المحلي لإدارة المباريات.

وقال الجويني: التدريبات الحالية عن بعد تهدف الى المحافظة على لياقة الحكام فقط، ولكن عندما تزول الأزمة – إن شاء الله – ونمنح الضوء الأخضر لاستئناف النشاط الكروي من قبل الوزارة واتحاد كرة القدم ومؤسسة دوري نجوم قطر، فإننا سنحتاج الى فترة ما بين عشرة ايام واسبوعين على الأقل من أجل ان نجهز الحكام مجددا لإدارة المباريات المحلية المختلفة، فالتدريبات الحالية لا تعني أن الحكام جاهزون لإدارة المباريات، بل نحتاج الى بعض الوقت كما قلت.

وأضاف الجويني: نمتثل لقرارات الدولة بإيقاف النشاط، ونعتمد حاليا على ما نسبته 20 % فقط من كوادرنا ونعمل بذات النسبة من قوتنا، كل الحكام يتدربون عن بعد وفق برامج تم تحديدها لهم، ونقوم بمراقبة تنفيذ البرامج التدريبية التي يقوم بها الحكام جميعا بمن فيهم حكام تقنية «VAR» وفق آلية معينة تطبق الشروط التي طلبتها الجهات المعنية في الدولة والاتحاد ومؤسسة دوري نجوم قطر، لكن الأهم الآن هو سلامة جميع مكونات اللعبة من حكام ولاعبين ومدربين وإداريين وجماهير.


 

الإلغاء هو الحل الأمثل.. وهذه هي الأسباب

أكد ناجي الجويني أن الفترة الحالية تعتبر صعبة على الرياضة بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص، مبديا رأيا شخصيا حول التعامل مع الظرف الحالي بشأن الدوريات والاستحقاقات الكروية بشكل عام.

وقال الجويني: رأيي الشخصي وبعيدا عن كوني مسؤولا في كرة القدم وتحديدا في إدارة التحكيم أقول بأن هناك تأجيلا تم من قبل كل الاتحادات سواء الدولي أو الاتحادات القارية لعديد البطولات على غرار كأس العالم للأندية 2021 وكأس اوروبا وبطولة كوبا أمريكا، حيث تم إرجاء البطولتين القاريتين الكبيرتين عاما كاملا بسبب الأوضاع الحالية في ظل تفشي فيروس كورونا، وهناك اتجاه لإلغاء الدوريات أيضا في عديد الدول خصوصا في اوروبا، وانا شخصيا مع هذا القرار.

وأضاف الجويني: أعتقد شخصيا أن الغاء الدوريات سيكون قرارا صائبا، خصوصا أننا اقتربنا من نهائيات كأس العالم التي ستقام هنا في قطر عام 2022.. وبالتالي فإن تمديد الموسم الحالي سيؤثر حتما على المواسم القادمة، ما يجعلها مضغوطة بشكل كبير لأن تمديد الموسم الحالي يعني ضغط الفترة الزمنية قبل انطلاق الموسم الجديد، خلافا الى ضغط الموسم الموالي.

وأوضح الجويني: أرى شخصيا ان يتم الغاء الدوريات وأن تتحمل الدول كل ما يترتب على هذا القرار خصوصا عقود اللاعبين التي يتم تمديدها لموسم – من يونيو 2020 حتى يونيو 2021 – ويتعاون الجميع على القرار وتتحمل الحكومات عقود الرعاية وعقود اللاعبين وعقود النقل النلفزيوني، لكن هذا كما قلت مجرد رأي شخصي، وليس كمسؤول في لجنة الحكام، علما بأن حكامنا هواة وليس لدينا عقود، ونتأسف طبعا لإيقاف النشاط الكروي بسبب الفيروس، ونتمنى ان تزول الغمة سريعا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي