استاد الدوحة
كاريكاتير

حضور جماهيري غفير في تجربة ودية مفيدة.. المساكني يقود الدحيل للفوز على منتخب بلاده تونس

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Mon 08 January 2018
  • 9:54 AM
  • eye 493

فاز نادي الدحيل القطري على المنتخب التونسي بهدف دون رد في المباراة الودية التي جمعت بينهما مساء أمس على ملعب عبدالـله بن خليفة.

وأحرز قائد الدحيل الدولي التونسي يوسف المساكني قبل خمس دقائق من انتهاء الوقت الأصلي الهدف الوحيد بالمباراة التي تابعها جمهور غفير من الجالية التونسية المقيمة بقطر غصت بهم جنبات الملعب.

ويستعد الدحيل للقسم الثاني من دوري نجوم  QNB الذي يحمل لقبه وينفرد بصدارته الموسم الحالي، بينما يستعد منتخب نسور قرطاج في معسكر تدريبي بأسباير زون منذ الثالث إلى السابع عشر من يناير الحالي لخوض نهائيات كأس العالم بروسيا الصيف المقبل.

 

أفضل استعداد للاستحقاقات المقبلة

بدأ الدحيل المباراة بالتشكيلة التي تكونت من كلود أمين في حراسة المرمى ومراد ناجي ودامي تراوري والبرازيلي لوكاس مينديز ومحمد موسى في الدفاع وكريم بوضياف ولويز مارتن والكوري الجنوبي نام تاي هي وحازم مصطفى في خط الوسط والعربي والمساكني في خط الهجوم قبل أن يجري عليها مدربه الجزائري جمال بلماضي بعض التغييرات في الشوط الثاني الذي أشرك فيه لاعبين آخرين.

وكان المنتخب التونسي قد حاول منذ بداية المباراة فرض ضغطه الهجومي على الدحيل الذي تولى مهمة حراسة مرماه كلود أمين بعد انتهاء فترة إعارته إلى الخور وتمكن من صناعة بعض الفرص المهمة غير أنه لم ينجح في ترجمة أي منها إلى هدف، بينما شل الدفاع التونسي تحركات مهاجم وهداف الدحيل المغربي يوسف العربي ويوسف المساكني.

ولم يتغير الحال كثيرا في الشوط الثاني حيث إن منتخب نسور قرطاج عانى من غياب الفعالية في الشق الهجومي كما أن الهجمات المرتدة التي ناور بها الدحيل كانت بلا جدوى ولم تشكل في الغالب خطورة واضحة على مرمى الحارس التونسي.

وعندما قام الظن على أن المباراة الودية ستنتهي بنتيجة سلبية وبلا غالب ولا مغلوب استفاد المساكني في الدقيقة 85 من خطأ دفاعي لمنتخب بلده فأحرز هدف الفوز لصالح ناديه القطري.

 

معلول: نخوض معسكراً ناجحاً بالدوحة

قال نبيل معلول مدرب منتخب تونس في حديث إلى وسائل الإعلام بعد نهاية المباراة الودية بأنه منح فرصة المشاركة فيها لـ22 لاعبا موضحا أن الغاية من المعسكر التدريبي بأسباير زون هي تحسين اللياقة البدنية للاعبين وإعدادهم لكأس العالم بروسيا.

وأضاف أن منتخب نسور قرطاج واجه الدحيل الذي قال عنه بأنه أفضل فريق حاليا في الكرة القطرية ويعد فريقا قويا، حيث إنه يضم في صفوفه العديد من اللاعبين الدوليين في العنابي بالاضافة إلى أربعة محترفين متميزين جدا هم لوكاس ونام تاي هي والعربي بالإضافة إلى المساكني.

وتابع معلول حديثه بأنه لم يكن يبحث في المباراة أمامه عن النتيجة وإنما تحقيق أكبر قدر من الاستفادة والخروج منها بنقاط إيجابية تفيد المنتخب كإشراك عدة لاعبين شباب انضموا حديثا إليه، علما بأن أكثر من نصف لاعبيه لم يرافقه إلى معسكر الدوحة لأنهم لاعبون محترفون ويتواجدون حاليا صحبة أنديتهم.

وقال أيضا بأن المنتخب التونسي سيعود بعد يوم راحة إلى مواصلة استعداداته وتحضيراته غير أنه لن يكون بمقدوره لعب أي مباراة ودية أخرى أمام فريق قطري لأن الدوري القطري سيستأنف نشاطه في الحادي عشر من الشهر الحالي.

واشاد معلول بالحضور الجماهيري في المباراة الودية وبمتابعته لتدريبات منتخبه منذ أول يوم وأثنى على حفاوة الاستقبال الذي خصه به يوم وصوله إلى الدوحة وشكر أبناء جالية بلده المقيمة في قطر على الدعم والمساندة لمنتخبه.

وأكد أن المعسكر التدريبي بأسباير زون ناجح جدا عطفا على الأجواء والظروف التي تجري فيها التدريبات والتجهيزات الرياضية الرائعة المتوافرة فيه وعدم تعرض أي لاعب إلى الإصابة.

 

العربي: الفوز على منتخب مونديالي يؤكد قوة الدحيل

أكد المهاجم المغربي يوسف العربي هداف الدحيل أن المباراة الودية أمام المنتخب التونسي كانت متوازنة بين الطرفين وأيضا مهمة ومفيدة لأن منتخب نسور قرطاج يتوافر على مستوى جيد ويضم لاعبين شبابا متحمسين.

وقال العربي هداف الدوري الموسم الماضي والذي يعتلي أيضا صدارة هدافيه الموسم الحالي بأن منتخب نسور قرطاج كان خصما قويا حيث إنه تمكن من صناعة العديد من الفرص السانحة للتهديف غير أن فريقه قدم أداء قويا هو الآخر واستطاع أن يفرض أسلوب لعبه في الكثير من الأوقات ولذلك فهو سعيد بأدائه وبالفوز الذي عرف كيف يحققه.

وأوضح أن الدحيل بفوزه على منتخب سيكون حاضرا في نهائيات كأس العالم المقبلة يؤكد أنه جاهز كليا لاستحقاقاته في القسم الثاني من دوري نجوم QNB وللمباريات التي سيخوضها بدور المجموعات في دوري أبطال آسيا 2018.

وأكد أن الدحيل بعد عودة لاعبيه القطريين الذين دافعوا عن ألوان العنابي في خليجي 23 بالكويت قد اكتملت صفوفه وسيتابع تحضيراته القوية لمباراته الرسمية المقبلة مضيفا أن فريقه يتصدر بطولة الدوري وسيسعى جاهدا إلى البقاء فيها حتى النهاية لإحراز اللقب.

وحول إذا ما كان يفكر في إحراز لقب الهداف مجددا بعدما توج به الموسم الماضي عقب إحرازه 24 هدفا في بطولة الدوري قال صراحة بأنه إلى حد الآن يوجد في الصدارة بمفرده برصيد 16 هدفا وانه يرغب في إحراز المزيد من الأهداف طبعا من أجل مساعدة فريقه على تحقيق الانتصارات وسينتظر ماذا سيحصل بعد ذلك مستقبلا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي