استاد الدوحة
كاريكاتير

لاعب العميد الأهلاوي ماجد محمد لـ«استاد الدوحة»: قادرون على مواصلة الانطلاقة رغم رحيل كاباروس

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 5 شهر
  • Thu 11 January 2018
  • 10:33 AM
  • eye 574

القسم الثاني صعب على الجميع.. وطموحنا بين الأربعة الكبار

استفدنا من ودية البايرن.. والتوقف كان فرصة لإعادة ترتيب الأوراق

 

أبدى لاعب العميد الاهلاوي ماجد محمد تفاؤله بإمكانية مواصلة الفريق لانطلاقته في القسم الثاني للدوري الذي ينطلق اعتبارا من يوم غد الجمعة, وقال اللاعب في حوار لـ«استاد الدوحة» إن الفريق لن يتأثر بفترة التوقف ورحيل المدرب الاسباني كاباروس, نظرا لان منظومة الفريق لم تتغير في ظل استمرار بقية افراد الجهاز الفني خلال الفترة القادمة.

وقال إن طموح الفريق يتمثل في الذهاب بعيدا بالدوري وان يكون بين الاربعة الكبار, كما اعترف بأن القسم الثاني للدوري سيكون صعبا على الجميع خاصة ان كل الفرق تبحث عن تحسين مراكزها في جدول الترتيب، مؤكدا قدرة الفريق الاهلاوي على مواصلة انطلاقته القوية.

وعلى المستوى الشخصي قال إنه مستعد ومتحمس للظهور بمستوى افضل في القسم الثاني بعد ان اصبح اكثر جاهزية، وقال انه يريد خوض مباراة كاملة بعد ان تجاوز مرحلة الاصابة التي كانت قد ابعدته لفترة ليست بالقصيرة قبل انتقاله الى العميد قادما من فريق الجيش.

واكد أن الفريق حقق استفادة كبيرة من ودية بايرن ميونيخ رغم خسارته الكبيرة في التجربة.

 

في البداية.. سألناه عن استعدادات الاهلي لخوض القسم الثاني للدوري.. فقال:

تحضيراتنا متواصلة للقسم الثاني للدوري, وإن شاء الله نسعى لمواصلة الانطلاقة في الدوري بعد ان كانت الجولات الاخيرة للقسم الاول قد شهدت صحوة للاهلي.

الفريق تلقى خسارة كبيرة في ودية بايرن ميونيخ.. هل يمكن ان تؤثر على الفريق؟

لعبنا امام فريق كبير بنجومه, وبالعكس اعتقد ان التجربة كانت مفيدة جدا لنا, وهي مباراة ودية ليست النتيجة فيها هي المقياس ولكن الاهم مدى الاستفادة الفنية من اللعب امام فريق عالمي بحجم وقيمة بايرن وكل نجومه الذين يلعبون فيه, هذه هي الفائدة التي يمكن ان نكون قد حصلنا عليها في المباراة امام الفريق الالماني.

ألا تخشى ان يتأثر الفريق وتتراجع نتائجه في القسم الثاني؟

المهمة في القسم الثاني ليست سهلة, ولكن لا خوف على العميد, الكل عازم على مواصلة الاداء والظهور بمستوى قوي حتى يكون ترتيب الفريق جيدا في نهاية مشوار الدوري.

فترة التوقف في بعض الاحيان تكون «نقمة» على الفرق التي كانت منطلقة بشكل قوي؟

ليس بالضرورة ان ينطبق هذا الشيء علينا, ليست قاعدة ثابتة, فيمكن ان تكون فترة التوقف فرصة لترتيب الاوراق, وهي امر لابد منه في منتصف الموسم, وهي فترة ايضا لاستعادة العناصر التي كانت قد تعرضت للاصابة وزيادة الانسجام ايضا بين اللاعبين.. اتوقع ان تكون مفيدة للفريق وهذا ما سيظهر في القسم الثاني للدوري.

رحيل المدرب كاباروس بشكل مفاجئ هل يمكن ان يكون له تأثيره؟

كاباروس مدرب جيد وقدم جهدا مع الفريق, بصماته بدأت تظهر على الفريق ولكن للأسف اضطر للرحيل لظروف عائليّة ورغم ذلك أعتقد أن الفريق لن يتأثر برحيل كاباروس خاصة أن خورخي يعرف الفريق جيداً وأيضاً باقي أعضاء الجهاز الفني السابق لكاباروس مازال على رأس عمله ولم يتم أي تعديل سوى على منصب المدرب وبالتالي أعضاء الجهاز الفني يواصلون عملهم على أكمل صورة وثقتنا كبيرة في الجهاز الفني ومدرب الشباب خورخي لاستكمال مسيرة الفريق وصحوته التي نتمنى أن تستمر في القسم الثاني.

مباراتكم الاولى امام الغرافة في القسم الثاني.. كيف تراها؟

بدايتنا ستكون امام الغرافة في الجولة 12 ونتطلع فيها إلى تحقيق نتيجة إيجابية من أجل استمرار الصحوة التي كان عليها الفريق مع نهاية القسم الأول، وفي اعتقادي الشخصي إذا تمكنا من الفوز على الغرافة سوف تستمر صحوة الفريق في المباريات المقبلة من الدوري لأن الفوز على الغرافة من شأنه أن يعطي الفريق دفعة معنوية كبيرة في المباريات التالية.

عدت للمشاركة بعد فترة غياب بسبب الاصابة وسجلت حضورا جيدا في نهاية القسم الأول.. هل انت جاهز للمواصلة؟

اتمنى ذلك, غبت لفترة ليست بالقصيرة بسبب الاصابة, والحمد لله مازلت اعمل لاستعادة كامل جاهزيتي, لم اشارك حتى الان في تسعين دقيقة كاملة, ولكن في القسم الثاني اطمح لان العب لمدة تسعين دقيقة, واتمنى ان اكون عند حسن الظن واقدم ما يفيد الفريق ويساعده على الاستمرار في الانطلاقة القوية.

عودة مشعل عبدالـله وبقية اللاعبين المصابين كيف يمكن ان تساعد الفريق؟

من المؤكد أن مشعل لاعب مهم وهو قائد الفريق, واعتقد انه مع عودة اللاعبين المصابين وزيادة التجانس والانسجام بين اللاعبين سيكون الفريق قادراً على تقديم مستويات أفضل في القسم الثاني بحثاً عن أفضل النتائج التي تؤمن لنا المنافسة على مركز متقدم.

ما هو طموح الاهلي في الموسم الحالي؟

طموحنا وهدفنا ان نتواجد بين الاربعة الكبار, صحيح ان المهمة ليست سهلة، لكننا اذا نجحنا في المواصلة بنفس الانطلاقة قد نكون منافسين على التواجد بين الاربعة الكبار, والفرصة مازالت متاحة, والمتغيرات سوف تكون واردة في القسم الثاني للدوري الذي سيكون حاسما بالتأكيد في تحديد الكثير.

التعليقات

مقالات
السابق التالي