استاد الدوحة
كاريكاتير

تسعى لتفجير المفاجآت في مجموعتها.. صربيا.. الحصان الأسود المرتقب

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 1 اسبوع
  • Mon 11 June 2018
  • 2:27 AM
  • eye 120

قدم المنتخب الصربي مسيرة رائعة في التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018، ليعود الفريق بجدارة إلى الظهور في البطولات الكبرى، بعدما غاب عن بطولات كأس العالم 2014، ويورو 2012 و2016.

وتصدر الفريق مجموعته في التصفيات على حساب منتخبات قوية مثل ويلز وأيرلندا، ليحجز مقعده بجدارة في النهائيات, ورغم هذا أقيل المدرب سلافوليوب موسلين، بعد التأهل بالفريق إلى النهائيات، وذلك وسط موجة انتقادات لامتعاضه من المطالبات بتجديد دماء الفريق.

 

الطريق إلى روسيا

بشكل مفاجئ، نجح المنتخب الصربي في خطف بطاقة الصعود المباشرة بعد أن تصدر المجموعة الرابعة التي تضم جمهورية أيرلندا وويلز, وحصد المنتخب الصربي 21 نقطة من 6 انتصارات و3 تعادلات مع هزيمة وحيدة أمام النمسا.

وعلى الرغم من تدنّي مستوى المنتخبات التي كانت إلى جانب صربيا في المجموعة(ايرلندا، النمسا، جورجيا ومولدوفا)، إلا أن هذا لا يعكس عدم جاهزيّة المنتخب الصربي، فعدم مواجهته للفرق الصّعبة لا يعني أن إمكاناته قادرة فقط على منافسة الفرق المتوسطة. بل على العكس تماماً، يملك المنتخب الصربي «توليفة» مميّزة من اللاعبين، ما بين خبرة وشباب. وعند حديثنا عن الشباب، لا يخطر في بالنا سوى صاحب الـ23 عاماً، سيرغي ميلينكوفيتش سافيتش، نجم نادي لازيو الإيطالي ونجم الصحف الإنكليزية في الآونة الأخيرة. يصفونه في إيطاليا بـ«بول بوغبا الأبيض»،نظراً الى قامته العالية وفنّياته التي اعتاد الجمهور الإيطالي مشاهدتها من قبل «الديك الفرنسي».

 

أبرز نجوم المنتخب

يعتمد المنتخب على مجموعة من اللاعبين الذين يمتلكون خبرة كبيرة والمحترفين في بطولات دوري كبرى بأوروبا مثل ألكسندر كولاروف (روما الإيطالي) قائد الفريق ونيمانيا ماتيتش (مانشستر يونايتد الإنجليزي) وألكسندر ميتروفيتش (نيوكاسل الإنجليزي) وسيرجي ميلينكوفيتش سافيتش (لاتسيو الإيطالي).

وهداف المنتخب الصربي في التصفيات، كان أليكساندر ميتروفيتش مهاجم نيوكاسل المعار إلى فولام بستة أهداف، وبعده دوسان تاديتش جناح ساوثامبتون.

 

محطات ومواقف وغرائب

نسمع دائماً عن حالات الشغب التي تحدث في العديد من ملاعب كرة القدم ومختلف الدوريات الأوروبية، ولكن الحذر اليوم من أن تظهر هذه المشاحنات والأعمال غير القانونية من قبل مشجعين في بطولة كأس العالم المقبلة في روسيا.

ومن بين المنتخبات التي اشتهر مشجعوها بنشر أعمال الشغب على المدرجات، هم الصرب, وصربيا بلد فقير، عانت الكثير قبل أن تنفصل عن يوغوسلافيا.

وفي مقال تحليلي نشرته صحيفة «الغارديان»، خلصت الصحيفة الإنكليزية إلى وجود نوع من الترسبات «العنيفة» ورثتها الأجيال الحالية الصربية عن أجدادهم اليوغوسلافيين. وعرض التقرير عدة مواقف خرج فيها العنف الصربي على المدرجات عن حده.

وفي مباراة إيطاليا ضد صربيا في تصفيات يورو 2012 كانت المدّة التي تأخّر فيها حكم المباراة ما بين إيطاليا وصربيا 45 دقيقة في جنوى عن إطلاق صافرة البداية، وذلك بسبب أعمال الشغب التي قامت بها جماهير صربية ملثّمة، من تكسير حاجز زجاجي للأمان عبر استعمالهم عدة قضبان حديدية، إضافة إلى دخول الجماهير الى الملعب. ثم بدأت الجماهير الصربية بإلقاء المفرقعات النارية و«الشماريخ» على أرضية الملعب وغيرها مما تيسر لها. حينها غرّم الاتحاد الأوروبي المنتخب الصربي 107 آلاف جنيه استرليني, ولم يسلم الاتحاد الإيطالي هو الآخر وقتها من الغرامة، حيث غرّم 90 ألف جنيه هو أيضاً بسبب عدم القدرة على ضبط المباراة.

 

ملادن كريستاييتش مدرباً للمنتخب

رغم تصدر الفريق الصربي لمجموعته في التصفيات على حساب منتخبات قوية مثل ويلز وأيرلندا، ليحجز مقعده بجدارة في النهائيات ورغم هذا أقيل المدرب سلافوليوب موسلين، بعد التأهل بالفريق إلى النهائيات، وذلك وسط موجة انتقادات لامتعاضه من المطالبات بتجديد دماء الفريق، وتولى ملادن كريستاييتش تدريب الفريق بشكل مؤقت.

وسيقود كريستاييتش المنتخب خلال النهائيات العالمية في روسيا حيث يسعى لتقديم مستوى مميز وستكون مهمته الاولى في كيفية تجاوز مرحلة المجموعات.

 

قميص صربيا في النهائيات

أعلنت شركة بوما للملابس الرياضية عن الزي الرسمي لمنتخب صربيا المشارك في كأس العالم 2018 عبر موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت وقد جاء التصميم الخاص بقميص منتخب صربيا ملبياً  لطموحات وتوقعات الكثير في دولة صربيا لما ظهر عليه من تصميم رائع وجذاب.

وجاء تصميم قميص منتخب صربيا في كأس العالم عصرياً ومراعياً للتحديثات التي شهدتها الأزياء الرياضية ومن المنتظر أن يظهر منتخب صربيا في كأس العالم بالقميص الذي كشف النقاب عنه مؤخراً من شركة بوماالراعية للمنتخب الصربي.

 

عن الاتحاد الصربي لكرة القدم

تأسس الاتحاد الصربي لكرة القدم عام 1919 وانضم الى الاتحاد الدولي (فيفا) في عام 1923, وتصنيف المنتخب الصربي حاليا هو 34 عالميا, وأفضل مركز في تصنيف الفيفا هو السادس في ديسمبر 1998, اما أسوأ مركز في تصنيف الفيفا فهو 101 في ديسمبر 1994.

ونجد ان مشاركاته السابقة في كؤوس العالم 11 مرة في أعوام 1930 و1950 و1954 و1958 و1962 و1974 و1982 و1990 و1998 و2006 و2010.

وكانت أفضل نتيجة في كؤوس العالم، المركز الرابع في 1930 و1962, اما الإنجازات الأخرى فهي المركز الثاني في كأس أمم أوروبا عامي 1960 و1968.

التعليقات

مقالات
السابق التالي