استاد الدوحة
كاريكاتير

تعود للنهائيات بعد 16 عاماً من الغياب.. السنغال تخوض تجربتها المونديالية الثانية بذكريات ملحمة 2002

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 6 يوم
  • Wed 13 June 2018
  • 10:40 AM
  • eye 96

تعود السنغال للمشاركة في نهائيات كأس العالم بعد 16 عاما من مشاركتها التاريخية الأولى في مونديال اليابان وكوريا الجنوبية عام 2002، حين خطفت الأضواء من خلال فوزها على فرنسا حاملة اللقب في المباراة الافتتاحية ووصولها إلى الدور ربع النهائي.

ويسعى الجيل الحالي بقيادة نجم ليفربول ساديو ماني إلى أن يظهر بمستوى لا يقل تميزا عن جيل الحاجي ضيوف وفاديغا وبوبا ديوب، ويشرف على الفريق في مغامرته الحالية المدرب الشاب أليو سيسي الذي كان يحمل شارة قيادة أسود التيرنغا في مونديال 2002.

وتلعب السنغال في مونديال روسيا ضمن المجموعة الثامنة إلى جانب منتخبات بولندا وكولومبيا واليابان.

ويستهل المنتخب السنغالي مشواره في البطولة بملاقاة بولندا يوم 19 يونيو، ثم يواجه اليابان يوم 24 يونيو، قبل أن يلعب أمام كولومبيا يوم 28 يونيو في ختام الدور الأول.

 

الطريق إلى روسيا

بدأ المنتخب السنغالي مشواره في التصفيات بملاقاة مدغشقر في الدور التمهيدي، فتعادلا ذهابا 2 - 2 وفازت السنغال إيابا 3 - 0.

وبعد ذلك تواجدت السنغال في المجموعة الرابعة إلى جانب بوركينا فاسو والرأس الأخضر وجنوب إفريقيا، وقد تمكنت من تصدر المجموعة برصيد 14 نقطة من 4 انتصارات وتعادلين وقد ضمنت التأهل قبل جولة من نهاية السباق.

ولم تكن التصفيات سهلة في بدايتها للسنغال، فقد خسرت في الجولة الثانية خارج قواعدها أمام جنوب إفريقيا 1 - 2، وكان الصراع على أشده بين المنتخبات الأربعة.. لكنّ قرار الفيفا بإعادة مباراة السنغال وجنوب إفريقيا بسبب تلاعب الحكم بالنتيجة غيّر كل شيء.. اللقاء أُعيد يوم 10 نوفمبر 2017 وتأهلت على إثره السنغال للمونديال بعد أن فازت بهدفين دون رد.

 

أبرز نجوم الفريق

النجم الأبرز في المنتخب السنغالي هو لاعب ليفربول الانجليزي ساديو ماني الذي يُعتبر من أفضل المهاجمين في العالم حاليا.

وقدّم ساني موسما مميزا مع ليفربول أنهاه بالوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وقد سجل الهدف الوحيد لفريقه في المباراة النهائية التي تفوق فيها ريال مدريد 3 - 1.. ويأمل ماني بلاشك أن يظهر قدراته مع منتخب بلاده في أكبر حدث كروي عالمي، لأن ذلك من شأنه أن يرفع أسهمه أكثر فأكثر.

وإلى جانب ماني، نجد أسماء بارزة أخرى في قائمة المنتخب السنغالي، على غرار قائد الفريق شيخو كوياتي لاعب وست هام الانجليزي وخاليدو كوليبالي مدافع نابولي الإيطالي ومباي نيانغ مهاجم تورينو الإيطالي وموسى سو محترف بورصا سبور التركي.

 

نبذة عن المدرب

مدرب المنتخب السنغالي هو أليو سيسي الذي كان لاعبا في صفوف أسود التيرنغا وحامل شارة القيادة في المشاركة التاريخية للسنغال في مونديال 2002.

لا يملك سيسي (42 عاما) تجربة تدريبية ثرية قبل الإشراف على المنتخب، وقد سبق له أن عمل كمدرب مساعد في المنتخب الأولمبي السنغالي، وأشرف على منتخب الشباب تحت 20 عاما في دورة الألعاب الفرنكوفونية عام 2013.

تولى سيسي المهمة على رأس الجهاز الفني للمنتخب الأول منذ الرابع من مارس 2015 بدلا من الفرنسي ألان جيراس، وتمكن من إعادة الفريق إلى نهائيات كأس العالم بعد 16 عاما من الغياب.

 

معلومات عن البلد

تقع السنغال في أقصى غرب القارة الإفريقية، ويحدها المحيط الأطلسي غربا، وموريتانيا شمالا، ومالي شرقا، وغينيا وغينيا بيساو جنوبا، بينما تحيط السنغال بدولة غامبيا من كل الجهات عدا الساحل الغامبي المطل على المحيط الأطلسي.

تبلغ مساحة السنغال 196.712 كيلومترا مربعا، ويبلغ عدد سكانها حوالي 16 مليون نسمة حسب آخر التقديرات.. العاصمة هي داكار، واللغة الرسمية هي الفرنسية والعملة هي الفرنك الغرب افريقي.

 

الاتحاد السنغالي لكرة القدم

تأسس الاتحاد السنغالي لكرة القدم عام 1960، وقد انضم إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم عام 1963، وفي العام الذي يليه، انضم إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم.

يتولى أوغستين سنغور رئاسة الاتحاد السنغالي منذ 2009، وقد فاز في أغسطس 2017 بولاية ثالثة تمتد لأربع سنوات.

 

 محطات ومواقف وغرائب

إذا كان روجي ميلا قد خطف الأضواء في مونديال 1990 برقصته الشهيرة، فإن السنغاليين كانت لهم أيضا رقصتهم الخاصة بهم.

ففي افتتاح مونديال 2002، وبعد الهدف المفاجئ الذي سجله في مرمى فرنسا، اتجه بوبا ديوب إلى الركنية ونزع قميصه ورماه أرضا، وجعل يرقص حوله هو وبقية زملائه في لقطة بقيت عالقة في الأذهان طويلا، خاصة أن السنغال حققت وقتها فوزا تاريخيا على حاملة اللقب فرنسا في مشاركتها الأولى في النهائيات.

 

قمصان الفريق

قميص السنغال الأساسي في مونديال روسيا هو الأبيض، مع شريط أخضر على الرقبة والكتفين.. القميص من تصميم شركة بوما، ويحمل شعار الاتحاد السنغالي لكرة القدم، وشعار الشركة الراعية.. وبالتدقيق فيه يمكنك أن ترى وجه أسد مرسوما بلون رمادي باهت، وهو يرمز للمنتخب السنغالي المكنى بأسود التيرنغا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي