استاد الدوحة
كاريكاتير

في ثاني المواجهات التحضيرية لنهائيات كأس آسيا.. العنابي يختبر قواه أمام المنتخب الفلسطيني ودياً.. اليوم

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 شهر
  • Tue 11 September 2018
  • 9:51 AM
  • eye 169

يلتقي المنتخب القطري الأول لكرة القدم نظيره الفلسطيني ودياً الساعة السابعة مساء اليوم على استاد خليفة الدولي، وذلك في اطار تحضيرات المنتخبين لخوض غمار نهائيات كأس آسيا التي ستقام في الإمارات خلال الفترة ما بين الخامس من يناير وحتى الأول من فبراير المقبلين، حيث يلعب العنابي في المجموعة الخامسة التي تضم منتخبات لبنان وكوريا الشمالية والسعودية، في حين يلعب المنتخب الفلسطيني ضمن المجموعة الثانية التي تضم استراليا والاردن وسوريا.

اللقاء هو الثاني والأخير للعنابي خلال فترة التوقف الحالية المدرجة على أجندة الاتحاد الدولي لشهر سبتمبر الجاري، حيث كان المنتخب القطري قد التقى نظيره الصيني الجمعة الماضية في مواجهة قدم خلالها أشبال المدرب الإسباني فليكس سانشيز عرضا مميزاً وانهوها بانتصار معنوي وبهدف دون رد، ما يجعلهم يبحثون عن النسج اليوم على ذات المنوال ونسخ ذات الصورة الطيبة خصوصا من ناحية الأداء الجيد سعيا وراء الهدف الذي سطره سانشيز بالوصول الى المواجهة الأولى في استهلال البطولة القارية أمام لبنان يوم التاسع من يناير المقبل بالجهوزية الفنية والتكتيكية اللازمة من اجل تسجيل حضور لافت في البطولة.

وفي المقابل، يتطلع المنتخب الفلسطيني الى اللقاء على انه من المواجهات التحضيرية القوية التي تناسب حجم الاستعداد للمجموعة الوازنة التي وقع فيها الفدائي في البطولة القارية والتي تضم منتخبات لها باع طويل على غرار المنتخب الأسترالي حامل لقب البطولة القارية والمنتخب السوري الذي بلغ ملحق تصفيات المونديال بالإضافة الى المنتخب الاردني دائم الحضور القوي في النسخات الأخيرة من كأس الأمم الاسيوية.

 

العنابي جاهز.. والخيارات البديلة مطروحة

أنهى العنابي تحضيراته للمواجهة الودية الثانية بعدما دخل الفريق في التدريبات الفورية عقب المباراة الأولى أمام الصين، فيما كانت الحصة الأخيرة بالامس على استاد خليفة قد وضع خلالها المدرب سانشيز اللمسات الأخيرة على الاسلوب والتشكيل الذي سيخوض به اللقاء وسط حتمية الثبات على الخطة التكتيكية التي ماانفك يتبعها المدرب منذ توليه الإدارة الفنية للعنابي والتي تنطلق من رسم يعتمد توزيع 4 - 2 - 3 - 1 الذي بات محفوظاً عن ظهر قلب من قبل كل اللاعبين، بيد ان المتغيرات المحتملة تبقى في العناصر التي سيتم اختيارها لبدء المواجهة التي تبدو أقل صعوبة من مواجهة المنتخب الصيني نظراً للفوارق المعروفة بين المنتخبين، الأمر الذي يعني إمكانية اجراء بعض التعديلات على الأسماء التي بدأت لقاء التنين من باب منح الفرصة لكافة اللاعبين وتجربة بعض العناصر التي تشارك في أوقات قليلة في المباريات الرسمية، خصوصاً في ظل الثقة الكبيرة والقناعة التي أبداها المدرب سانشيز بكل اللاعبين المدعوين للقائمة بعدما كال المديح لكل العناصر عقب مباراة الصين بعد العرض الطيب الذي قدمه اللاعبون الذين عوضوا عناصر أساسية غابت عن اللقاء بسبب الإصابة ويتواصل غيابها اليوم باستثناء كريم بوضياف الذي سيظهر في جزء من مباراة فلسطين حسب تأكيدات سانشيز نفسه.

الخيارات الجديدة على مستوى قلب الدفاع تقتصر على المهدي علي فقط ليكون العنصر الجديد بعد مشاركة الثنائي بسام هشام وطارق سلمان في مباراة الصين، خصوصا في ظل إصابة إبراهيم ماجد والاعتماد على بيدرو كظهير أيمن، بيد أن الجديد قد يكون في الأظهرة بمشاركة عبدالكريم العلي وحمد العبيدي او محمد علاء، فيما على مستوى خط وسط الميدان فثمة إمكانية أن يبدأ أحمد فتحي المباراة بعدما شارك بديلا امام الصين الى جانب إمكانية الزج بأحمد معين او سالم الهاجري، وفي المقدمة يبقى الثلاثي المعز علي وأكرم عفيف وحسن الهيدوس من الثوابت في تشكيلات سانشيز وإن كانت هناك إمكانية للاعتماد على أحمد علاء كرأس حربة.

 

«الفدائي».. تطور لافت وطموحات كبيرة

يسعى المنتخب الفلسطيني الى ظهور جيد في الاختبار العنابي يوازي حجم التطور الذي عرفه الفريق الملقب بالفدائي خلال العام الماضي خصوصا بعدما وصل الى المركز 73 في تصنيف الفيفا خلال شهر مارس الماضي قبل أن يتراجع ويحتل المركز 99 في تصنيف شهر أغسطس ليأتي خلف العنابي مباشرة بفارق مركز واحد فقط.

المنتخب الفلسطيني خاض أمس الحصة التدريبية الرئيسية على استاد خليفة تحت إمرة مدربه الجزائري نورالدين ولد علي ويتطلع الى تسجيل نتيجة إيجابية أمام العنابي، وهو الذي كان قد قدم الى الدوحة من قيرغستان وتعادل مع منتخبها ودياً الخميس الماضي بهدف لمثله في انتظار خوض المزيد من التجارب خلال الاشهر المقبلة، حيث سيواجه المنتخب البحريني ومن ثم المنتخب الصيني قبل ان يستهل مشوار كأس اسيا بمواجهة سوريا يوم السادس من يناير.

المنتخب الفلسطيني يعتمد على مجموعة من اللاعبين الجيدين جلهم ينشط في الدوري المحلي بالإضافة الى بعض العناصر التي تلعب خارج فلسطين سواء في الدوري المغربي كما الثنائي تامر صيام واحمد ماهر، فيما يلعب ياسر بينتو في تشيلي.

 

بوضياف يعاود الظهور بعد الشفاء

من المنتظر ان يشارك لاعب الدحيل كريم بوضياف الذي غاب عن المباراة السابقة امام الصين كما انه غاب عن عديد المباريات في الدوري القطري بعدما تعرض للإصابة في مباراة السوبر امام الريان، قبل ان يستعيد عافيته وبات لائقاً للمشاركة لكنه لن يكون بمقدوره خوض المباراة كاملة بل في جزء منها حسب تأكيدات المدرب الإسباني فليكس سانشيز الذي اشار الى ان بوضياف سيشارك في جزء من مباراة فلسطين بعدما حصل على الضوء الأخضر من الجهاز الطبي، ويبدو أن سانشيز لن يزج باللاعب منذ البداية بل سيشركه في الدقائق الأخيرة حسب حاجة الفريق لخدماته.

 

طاقم عماني لإدارة المباراة

يدير مباراة العنابي والمنتخب الفلسطيني طاقم تحكيم من سلطنة عمان الشقيقة بقيادة حكم الساحة عمر اليعقوبي ويساعده كل من ابوبكر العمري وحمد اليماحي، وسبق لليعقوبي ان أدار مباريات سابقة للعنابي، منها مباراة ودية امام المنتخب العراقي واخرى أمام منتخب مولدوفا.

 

 بطاقة المباراة

المنتخبان: العنابي - فلسطين

المناسبة: مواجهة ودية دولية

التاريخ: 11 سبتمبر 2018

الملعب: استاد خليفة الدولي

التوقيت: السابعة مساءً

التعليقات

مقالات
السابق التالي