استاد الدوحة
كاريكاتير

في منافسات الأشبال والأمل والواعدين..والدحيل يثأر من معيذر .. الأندية الكبيرة تضرب بقوة في افتتاحية دوريات الفئات

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 2 شهر
  • Fri 14 September 2018
  • 9:35 AM
  • eye 213

تواصلت منافسات دوريات الفئات السنية للموسم الجديد 2018 - 2019 في جولتها الإفتتاحية، فبعد أن دُشنت المنافسات بمواجهات دوريي الشباب والناشئين جاء دور مواجهات الدوريات الثلاثة الأشبال والأمل والواعدين التي انطلقت في جولتها الأولى وسط ترقب كبير لمعرفة ما سيستجد في شأن المتنافسين على الألقاب ومراكز المقدمة بالموسم الجديد عقب سيطرت نادي الدحيل على ألقاب الثلاثة الدوريات بالموسم المنقضي الأخير الذي شهد أيضاً تألق " الدحيل " وتربعه على قمة ترتيب الأندية بحصوله على أكبر عدد من نقاط التفوق مع نهاية الموسم ليتوج بطلا للموسم تاركا منافسه السد وصيفا له، ومنافسه الآخر الغرافة ثالثا، و- السد والغرافة - كما هو معروف للمتابعين هما الناديان اللذان سيطرا على صدارة ترتيب الأندية في بطولات الفئات السنية خلال أغلب مواسم العقد الأخير، بيد أنهما تراجعا بعد صعود نجم " الدحيل " القادم الجديد الذي ولد عملاقا منافسا على كل مستويات البطولات الكروية أكان لفرق الكبار " النجوم " أو فرق الفئات السنية.
وإذا تحدثنا عن أبرز أحداث الجولة الأولى لدوريات الأشبال والأمل والواعدين، فالأبرز يتمثل بالانتصارات الكبيرة التي حققهتها فرق الدحيل على منافسيها من فرق نادي معيذر الصاعد من الدرجة الثانية، وكأن الدحيل بهذه النتائج وتحقيقه لثلاثة انتصارات كبيرة في دوريات الأشبال والأمل والواعدين يثأر لخسارته الكبيرة 5/6  أمام معيذر في دوري الناشئين.

 



* أشبال الكبار ينتصرون إلا الريان *
حققت فرق الأندية الكبيرة صاحبة الإنجازات المعروفة " الدحيل والسد والغرافة والعربي  " انتصارات عريضة في مستهل منافسات الموسم الجديد بدوري الأشبال، ووحده " الريان " كان قد خرج بخسارة في دوري الأشبال أمام ناد عريق هو الوكرة.
وفي رصد لنتائج الجولة الأولى لدوري الأشبال ، كان الدحيل والسد هما صاحبا النتائج الأكبر، إذ  استطاع الدحيل حامل لقب الدوري تحقيق فوزا عريضا برباعية دون رد على منافسه معيذر بطل الدرجة الثانية الموسم الفائت، والصاعد إلى الدرجة الأولى هذا الموسم، وعلى المنوال ذاته سار السد وصيف حامل اللقب بفوزه الكبير بخمسة أهداف مقابل هدف على أشبال نادي قطر، وكان الانتصار الكبير الثالث من نصيب الوكرة الذي تجاوز الريان بخمسة أهداف مقابل ثلاثة.
وبدوره الغرافة ظفر بانتصار صعب ومستحق على منافسه القوي " العربي " بثلاثة أهداف مقابل هدفين.
وكان التعادل الوحيد في الجولة الأولى دون أهداف بين الأهلي والسيلية.

 



* أمل الدحيل والريان الأكثر أهدافا *

شهدت الجولة الأولى لدوري الأمل لفرق الدرجة الأولى تسجيل الدحيل حامل اللقب ومعه الريان لأكبر عدد من الأهداف خلال الانتصارين اللذين حققاهما وتصدر بهما الدوري في جولته الافتتاحية بمعية " الغرافة والسد والأهلي ".
وبتسليط الضوء على نتائج دوري الأمل، فلقد شهدت  الحولة الإفتتاحية تحقيق الدحيل لأكبر انتصار بعد فوزه على منافسه فريق أمل معيذر بستة أهداف مقابل هدف ليتصدر الدوري بفارق الاهداف.
وشهدت الجولة الأولى انتصارات عريضة أخرى تمثلت في انتصار أمل الريان على أمل الوكرة بخمسة أهداف لهدف،
وفي قمة الجولة حقق أشبال الغرافة فوزا كبيرا برباعية مقابل هدف على أشبال العربي.
وتمكن أشبال الزعيم السداوي من الخروج بانتصار مستحق بهدفين نظيفين على أشبال نادي قطر.
وكان الفوز الأخير بالجولة من نصيب الأهلي الذي فاز أشباله برباعية مقابل هدفين على منافسيهم أشبال السيلية.

 



* 26 هدفا بافتتاحية الواعدين *
شهدت جولة مفتتح دوري الواعدين لفرق الدرجة الأولى تسجيل الأهلي لأكبر نتيجة بفوز واعديه على واعدي السيلية بثمانية أهداف دون رد، وبفضل الانتصار الكبير تصدر الأهلاوية الدوري بفارق الأهداف.
واستطاع حامل اللقب " الدحيل " تحقيق فوزا كبيرا بخمسة أهداف بيضاء على ضيفه معيذر.
وبذات النتيجة بخماسية نظيفة ظفر أشبال السد بانتصار مهم على أشبال نادي قطر.
اما  مواهب الغرافة فقد عادت بفوز صعب ومستحق تحقق لهم بهدفين لهدف على مواهب العربي.
وبدورهم أشبال الريان عادوا من الوكرة بانتصار مهم وصعب بفوزهم بثلاثة أهداف مقابل هدفين على أشبال النواخذة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي