استاد الدوحة
كاريكاتير

رغم الانتقادات المتواصلة ووجود ملفات شائكة.. العربي والريان.. تجاهل وغياب لمنصب «رئيس الجهاز»

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 2 شهر
  • Wed 10 October 2018
  • 10:06 AM
  • eye 206

بات منصب رئيس جهاز الكرة شاغراً في بعض الاندية وعلى رأسها العربي والريان, فهل بات هذا المنصب ليست له اهمية وقد يكون في طريقه للاندثار ام ان ما يحدث حاليا في الناديين الكبيرين يعتبر خطأ ولابد من تصحيحه خصوصا وقد ظهرت عديد الاصوات التي انتقدت سياسة ادارتي الناديين في تجاهل تعيين رئيس جهاز.

غياب رئيس الجهاز في النادي العربي ترك اكثر من علامة استفهام, فبعد رحيل صلاح الملا في منتصف موسم 2016 - 2017 لم يتم تعيين أي شخص وظل العربي يعاني من فراغ اداري واضح.

وسار الريان على خطى العربي، فبعد استقالة علي سالم عفيفة من رئاسة الجهاز في الموسم الماضي 2017 - 2018 لم يتم تعيين أي بديل وظهر المنصب شاغرا في ظل معاناة الريان من فراغ اداري واضح يدفع ثمنه الفريق.

 

العربي بدون رئيس جهاز لموسمين متتاليين

منذ استقالة صلاح الملا من رئاسة جهاز الكرة في النادي العربي بشهر ابريل 2017 لم يتم تعيين أي شخص في هذا المنصب الذي ظل فارغا رغم المطالبات بتعيين أحد ابناء النادي فيه نظرا لحاجة فريق الكرة لوجود رئيس جهاز يكون هو حلقة الوصل بين الادارة والمدرب من ناحية واللاعبين من ناحية اخرى.

وكان هنالك اكثر من اسم مرشح لتولي منصب رئيس جهاز الكرة في العربي ولكن الادارة العرباوية برئاسة الشيخ خليفة بن حمد بن جبر لم تعين أي أحد وظل هذا المنصب تحت مظلة رئيس النادي الذي يكون في كثير من الاحيان غير متفرغ لمتابعة كل ما يخص الفريق الاول.

اسماء عديدة تم طرحها، منها مبارك مصطفى الذي سبق له رئاسة جهاز الكرة وصلاح الملا نفسه وغيرهما من ابناء العربي، لكن الادارة الحالية لم تقم بهذه الخطوة وهو ما ترك اكثر من علامة استفهام خصوصا ان هنالك العديد من الاحداث التي رافقت نتائج الفريق الاول وبينت حاجة العربي لتواجد رئيس جهاز، منها قضية المدرب لوكا الذي تمت اقالته من تدريب الفريق بسبب علاقته غير الجيدة مع بعض اللاعبين.

وهذه الحادثة تؤكد ان العربي يعاني من فراغ اداري في ظل عدم وجود جهاز اداري يمكن ان يسهم في تقريب وجهات النظر بين المدرب ولاعبيه حال حدوث أي خلافات, كما ان الفريق عانى في كثير من الاوقات من غياب الادارة في اوقات حساسة تسبق مباريات مهمة وكبيرة.

 

الريان.. نائب الرئيس يقوم بمهمة رئيس الجهاز

الريان سار على خطى العربي، فمنذ استقالة علي سالم عفيفة قبل نهاية الموسم الماضي وبعد الخروج من دور المجموعات لدوري ابطال اسيا لم تقم الادارة بتعيين أي شخص ليكون بديلا في هذا المنصب الذي تبقى له اهميته الكبيرة خصوصا في ناد جماهيري بحجم وقيمة الريان الذي يشهد العديد من ردود الافعال على نتائجه محليا واسيويا.

وفي ظل عدم وجود رئيس جهاز للكرة في الريان بات عبداللـه عزالدين المطوع نائب رئيس النادي هو الذي يقوم بهذا الدور من خلال اجتماعاته مع اللاعبين والتواصل مع المدرب ومتابعة التعاقدات, ويقوم نائب رئيس النادي بجهد كبير في الموسم الحالي، فهو تقريبا الذي يتواجد وحيدا في المشهد الاداري بالفريق الرياني الذي يعاني بشكل واضح من فراغ اداري على مستوى الفريق الاول اثر على نتائج الفريق واستقراره الذي كان معروفا به.

وخلال الموسم الحالي تم ترشيح اكثر من شخص لرئاسة جهاز الكرة في الريان، منهم احمد مبارك آل شافي وحسن العتيبي وزامل الكواري وفيصل ادم الهاشمي ولكن الادارة الريانية لم تبت في الامر ولم تفصح عن خليفة رئيس الجهاز السابق علي سالم عفيفة رغم حاجة الفريق الاول لوجود شخصية ادارية تقوده وتضعه على الطريق الصحيح.

وضع الريان في الموسم الحالي لا يسر انصاره وهنالك حالة من الانتقادات بسبب غياب الادارة وعدم اكتمال ملف المحترفين الاجانب واخيرا كانت قضية رحيل المدرب الارجنتيني اروابارينا والتعاقد مع التركي ايجون بولنت.

ملفات شائكة في الريان كانت بحاجة الى وجود رئيس جهاز يكون قادرا على التعامل معها الا ان هذا الشيء لم يحدث وظل الحال على ما هو عليه.     

التعليقات

مقالات
السابق التالي