استاد الدوحة

«المطانيخ» يحققون أكثر من هدف البقاء.. الشحانية ينتزع المركز السابع من الغرافة

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزاز

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Sun 14 April 2019
  • 9:09 AM
  • eye 89

فاز الشحانية على الغرافة 3 - 1 في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب ثاني بن جاسم مساء أمس ضمن منافسات الجولة 22 والأخيرة من دوري نجوم QNB.

أحرز الإيفواري كيسي أمانغوا في الدقيقة 17 والإيراني رامين رضائيان في الدقيقتين 27 والأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني أهداف الشحانية الذي رفع رصيده إلى 27 نقطة وارتقى للمركز السابع، بينما أحرز المهاجم الإيراني مهدي طارمي في الدقيقة 59 من ركلة جزاء هدف الغرافة الذي تجمد رصيده عند 26 نقطة وتراجع إلى المركز الثامن. 

 

  • د 3: أول فرصة ضائعة

انطلق الأرجنتيني كلاوديو لوتشيانو فاسكيز، مهاجم الشحانية، من الجهة اليمنى ثم مرر الكرة عرضية إلى داخل منطقة الجزاء فتهيأت للاعب الوسط كيسي أمانغوا الذي كان في المكان المناسب على بعد حوالي عشرة أمتار من خط المرمى غير أنه فقد توازنه عند التسديد فلم يجد الحارس الغرفاوي يوسف حسن أي صعوبة في التصدي لها.

 

  • د 17: الهدف الأول للشحانية 

نجح الشحانية في افتتاح التهديف عبر أمانغوا الذي كان أسرع من البرتغالي دييغو أمادو، مدافع الغرافة، في استلام الكرة بعد تمريرة أمامية من زميله يوسف هاني.

وانفرد المحترف الإيفواري بالحارس يوسف حسن ثم راوغه وسدد الكرة التي استقرت داخل المرمى رغم محاولة أمادو الذي عاد وحاول إبعادها ولكن بلا جدوى.

 

  • د 27: الهدف الثاني للمطانيخ

عزز الشحانية تقدمه في النتيجة بإضافة هدفه الثاني الذي أكد به أفضليته في اللعب منذ بداية الشوط الأول وتفوقه على الغرافة.. وجاء الهدف عبر الظهير الأيمن المتألق رامين رضائيان الذي استفاد من تمريرة متقنة لأمانغوا كسر بها مصيدة التسلل التي أراد خط دفاع الغرافة أن ينصبها فسدد الكرة من داخل منطقة الجزاء داخل المرمى.

 

  • د 45: «الفار» يلغي هدفاً

على الرغم من تقدمه بهدفين دون رد لم يتراجع الشحانية للوراء ولم يخفّض إيقاعه الهجومي، بل واصل اندفاعه للأمام فتمكن من إحراز هدفه الثالث في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للشوط الأول عبر كلاوديو لوتشيانو الذي تابع التمريرة العرضية للظهير الأيسر رضا شنبه ولعب الكرة برأسه داخل المرمى غير أن الحكم ألغى الهدف بعد اللجوء إلى تقنية «الفار».

 

  • د 59: الفهود يقلصون الفارق!

احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الغرافة بعد أن لمست الكرة التي سددها مهاجمه أحمد علاء يد العراقي ريبين سولاقا مدافع الشحانية داخل منطقة جزاء فريقه.. وتولى المهاجم الإيراني مهدي طارمي تنفيذها غير أن الحارس عامر العمري تمكن من التصدي لها.. وقرر الحكم إعادة تنفيذها بعد اللجوء إلى تقنية «الفار» لأن حارس الشحانية قد تجاوز خط المرمى قبل تنفيذها.. وسدد طارمي ركلة الجزاء للمرة الثانية فتمكن هذه المرة من تسجيلها.

 

  • د 63: طارمي يحرم الغرافة من التعادل

حرم المهاجم مهدي طارمي فريقه الغرافة من إدراك التعادل بسبب إهداره فرصة سهلة لا تهدر أمام مرمى الشحانية.. فبعد تمريرة ذكية من أحمد علاء تمكن طارمي من الانفراد بالحارس ثم راوغ إلا أنه تباطأ جداً بشكل غير مبرر في تسديد الكرة داخل المرمى فأفسح المجال للاعب الشحانية يوسف هاني في التدخل من الخلف وإبعاد الكرة عن قدميه قبل أن يتمكن الحارس العمري من التقاطها.

 

  • د 90 + 1: رضائيان يحسم الفوز

واصل الشحانية بحثه عن توجيه الضربة القاضية للغرافة وحسم الفوز لصالحه فأثمرت جهوده هدفاً ثالثاً في أول دقيقة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع بالمباراة «3 دقائق»، وذلك عبر رضائيان الذي انطلق بالكرة من بعيد في الجهة اليسرى واستغل سوء تنظيم دفاع «الفهود» وتوغل لمنطقة الجزاء وانفرد بالحارس ثم وضعها بتسديدة مركزة في الجهة اليمنى داخل المرمى.

 

بطاقة المباراة:

الفريقان: الشحانية - الغرافة

التاريخ:13 إبريل 2019

النتيجة: 3 - 1 للشحانية

المناسبة: الجولة الثانية والعشرون من دوري النجوم

الملعب: ثاني بن جاسم

الأهداف: أمانغوا د 17، رضائيان د 27 و90 + 1 «الشحانية».. طارمي د 59  «الغرافة»

الإنذارات: العمري، رضائيان «الشحانية»

التعليقات