استاد الدوحة
كاريكاتير

قاد الشحانية إلى تحقيق أفضل نتائجه..مورسيا رفع أسهمه في بورصة مدربي الدوري

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزاز

img
  • قبل 3 شهر
  • Tue 21 May 2019
  • 7:11 AM
  • eye 203

رفع الإسباني خوسيه مورسيا، مدرب الشحانية، أسهمه في بورصة مدربي دوري نجوم QNB للموسم الرياضي الحالي بعد أن نجح في قيادة فريقه، الذي كان هدفه الأول في المسابقة هو البقاء، إلى احتلال المركز السابع.

وعلى الرغم من أن الشحانية يعد من الفرق الصغيرة التي تتوافر على إمكانيات مادية وبشرية محدودة إلا أن مورسيا وفق جداً في إدارته من الناحية الفنية بجل مبارياته، حيث اعتمد على الواقعية في مواجهة خصومه، فقدم مستويات لافتة للنظر وحقق عدة نتائج جيدة نالت إعجاب المتتبعين والمهتمين.

ولم يكن من المفاجئ أن يرشح مورسيا لجائزة أفضل مدرب بالدوري وتنافس عليها مع المخضرم البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد والتونسي سامي الطرابلسي مدرب السيلية قبل أن يحصدها فيريرا.

 

الإنجاز غير المسبوق 

عندما عاد الشحانية للعب بدوري نجوم QNB للموسم الرياضي الحالي عقب صعوده المباشر إليه بفضل تتويجه بطلاً لدوري الدرجة الثانية الموسم الماضي لم يكن له من طموح فيه سوى البقاء.

وكان الشحانية منذ تأسيسه قد خاض فقط موسمين سابقين بدوري الأضواء «2014 - 2015 و2016 – 2017» إلا أنه كان يهبط مجدداً في نهاية كليهما إلى الدرجة الثانية.

ولكن المحاولة الثالثة كانت ثابتة، كما يقال، إذ كسب فريق «المطانيخ» التحدي الصعب جداً الذي خاضه فتمكن من البقاء للمرة الأولى ليشارك بدوري نجوم QNB للموسم الرياضي المقبل.

الإنجاز غير المسبوق في تاريخ الشحانية تحقق بقيادة المدرب الإسباني خوسيه مورسيا غونزاليز الذي كان قد أشرف عليه الموسم الماضي وصعد به من دوري الدرجة الثانية دون أن يتعرض في جولاته العشر إلى أي خسارة.

وقاد مورسيا الشحانية إلى احتلال المركز السابع في دوري نجوم QNB للموسم الرياضي الحالي بعدما حقق في 22 مباراة خاضها 7 انتصارات و6 تعادلات مقابل 9 هزائم وأحرز 26 هدفاً مقابل 34 هدفا تلقاها مرماه.

 

حصيلة منطقية بأغلى الكؤوس

تقدم «المطانيخ» في الترتيب النهائي على أندية كبيرة حققت ألقاباً وبطولات سابقة وتتوافر على تاريخ وإمكانيات أكبر منه.

فقد حل خلف الشحانية في مسابقة الدوري الغرافة بالمركز الثامن وأم صلال بالمركز التاسع والخور بالمركز العاشر ونادي قطر بالمركز الحادي عشر فخاض المباراة الفاصلة التي فاز فيها على معيذر صاحب المركز الثاني في دوري الدرجة الثانية بهدف دون رد وضمن البقاء، بينما هبط الخريطيات الذي احتل المركز الثاني عشر.

كما قاد مورسيا فريقه في المسابقة التنشيطية «كأس QSL» واحتل المركز الخامس بالمجموعة الثانية برصيد 3 نقاط من فوز، بينما خسر 4 مباريات وأحرز 3 أهداف مقابل 10 أهداف تلقاها مرماه. 

وفي كأس الأمير 2019 قاد مورسيا الشحانية من المرحلة الثالثة، حيث واجه فيها المرخية وتمكن من الفوز عليه بأربعة أهداف مقابل هدف ليتأهل للمرحلة الرابعة «ربع النهائي» ويضرب فيها موعداً مع القوي جداً الدحيل الذي تمكن من حسم النزال الكروي بينهما لصالحه بهدفين دون رد ويواصل مسيرته نحو التتويج باللقب الغالي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي