استاد الدوحة
كاريكاتير

إثارة مرتقبة وتنافس كبير بين الترجي والزمالك غداً.. عاصمة الرياضة تستضيف السوبر الإفريقي للعام الثاني توالياً

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 اسبوع
  • Thu 13 February 2020
  • 7:34 AM
  • eye 97

تتأهب العاصمة القطرية الدوحة لاستضافة مباراة كأس السوبر الإفريقي في نسختها الثامنة والعشرين التي ستقام بين الترجي التونسي، بطل دوري أبطال إفريقيا 2019، والزمالك المصري، بطل كأس الكونفدرالية 2019، على ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة عند الساعة السابعة من مساء يوم غد الجمعة.

وكان الملعب ذاته قد استضاف يوم التاسع والعشرين من شهر مارس 2019 النسخة السابعة والعشرين في المباراة التي أقيمت للمرة الأولى خارج القارة الإفريقية وشهدت فوز الرجاء المغربي على الترجي 2 - 1.

 

نجاح كبير للنسخة السابقة

تستضيف الدوحة مساء غد مباراة كأس السوبر الإفريقي للمرة الثانية تواليا في إطار اتفاقية التعاون التي كان قد وقعها الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم وأحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم شهر ديسمبر قبل الماضي.

ومن المقرر أن تكون المباراة المرتقبة بين الفريقين التونسي والمصري واحدة من ثلاث نسخ منتظرة ستكون العاصمة القطرية مسرحا لها بعد النسخة الماضية التي شهدت نجاحا تنظيميا، وهو ليس بالأمر الغريب على دولة قطر التي سوف تستضيف نهائيات كأس العالم 2022 لكرة القدم لأول مرة في تاريخ الشرق الأوسط والمنطقة العربية.

كما شهدت المباراة نجاحا جماهيريا، حيث تابع مجرياتها المثيرة والمشوقة أكثر من 18 ألف متفرج غصت بهم جنبات الملعب الذي تبلغ طاقته الاستيعابية 19 ألف متفرج وألهبوها بحماسهم الذي لم يتوقف في التشجيع والهتافات.

وكانت اللجنة المحلية المنظمة لمباراة السوبر الإفريقي 2020 قد عقدت صباح يوم الإثنين الماضي مؤتمراً صحفياً في برج البدع وضحت خلاله الاستعدادات الخاصة بإقامة المباراة، وأعلنت فيه عن الجوانب التنظيمية والأمنية وفعاليات الجماهير المتنوعة التي ستقام بمناسبتها.

 

نفاد كل التذاكر

يتنافس الترجي والزمالك اللذان يصنفان في خانة أكبر النوادي بالقارة السمراء وتمتد شهرتهما خارجها، على الفوز في المباراة التي سوف تجري أمام شبابيك مغلقة بعد نفاد كل تذاكرها التي طرحت للبيع إلكترونيا.

أكد ذلك الحساب الرسمي للاتحاد القطري عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حيث أعلن في تغريدة نشرها يوم الإثنين الماضي: «تذاكر كأس السوبر الإفريقي تم بيعها بالكامل، نتمنى أن يستمتع الجميع بالمواجهة التي يحتضنها استاد ثاني بن جاسم».

ويتطلع الفريق التونسي إلى محو خيبة أمل العام الماضي عندما سقط أمام الرجاء بطل كأس الكونفدرالية 2018 على الرغم من أنه كان المرشح الأول عطفا على أنه خاضها كبطل لدوري أبطال إفريقيا 2018 والتتويج باللقب القاري للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 1995، فيما يسعى الفريق المصري إلى إحراز اللقب لرابع مرة في تاريخه بعد أعوام 1994 و1997 و2003 حتى يصبح ثاني اكثر من يتوج به بعد غريمه التقليدي ومواطنه الأهلي الذي أحرزه 6 مرات.

وكانت بعثتا الترجي والزمالك قد وصلتا يوم الثلاثاء الماضي لمطار حمد الدولي، حيث وصل الفريق التونسي الساعة الحادية عشرة وعشرين دقيقة مساء، فيما وصلت بعثة الفريق المصري الساعة الثالثة والربع عصرا، ووجدت كل واحدة منهما في استقبالها جماهيرها الغفيرة.

 

آخر الاستعدادات للقمة المرتقبة

يقام مساء اليوم الخميس في ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة المؤتمر الصحفي قبل المباراة لكل فريق، حيث إنه من المقرر أن يعقد الترجي مؤتمره الصحفي عند الساعة السادسة والنصف، فيما يعقد الزمالك مؤتمره الصحفي عند الساعة الثامنة إلا ربعا.

ويخوض الترجي عند الساعة السابعة من مساء اليوم على أرضية الملعب الرئيسي ذاته تدريبه الرسمي ويليه التدريب الرسمي للزمالك عند الساعة الثامنة والربع.

وسيكون كل تدريب مفتوحا أمام الإعلاميين المصرح لهم بتغطية المباراة الإفريقية المرتقبة بعاصمة الرياضة أول ربع ساعة، فيما كان الفريقان قد خاضا أمس تدريباتهما على ملاعب جامعة قطر.

وقد أسند الاتحاد الإفريقي لكرة القدم إدارة المباراة للحكم الجنوب إفريقي فيكتور غوميز، إضافة إلى مواطنه زاكيلي سويلا حكما مساعدا أول، وسوري فاتسواني حكما مساعدا ثانيا من ليسوتو، بينما اختير السنغالي ماجيتي نداي حكما رابعا.

أما طاقم تقنية حكم الفيديو المساعد «VAR» فيتكون من الزامبي جاني سيكازوي، والجزائري مصطفى غربال والأنغولي جيرسون دوس سانتوس.

وكلف الاتحاد الإفريقي لكرة القدم حميدو هيمة من النيجر مراقبا للمباراة، وكابيلو بوسيلونق من جنوب إفريقيا منسقا عاما للمباراة التي في حال انتهاء وقتها الأصلي بالتعادل سيتم الاحتكام فيها مباشرة إلى ركلات الترجيح لتحديد الفائز الذي سيتوج بلقب النسخة الثامنة والعشرين.

التعليقات

مقالات
السابق التالي