استاد الدوحة
كاريكاتير

بعد الخروج من الكؤوس المحلية والتعثر بالملحق الآسيوي.. المربع الذهبي أمل السيلية لإنقاذ موسمه من الفشل

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Sun 22 March 2020
  • 7:13 AM
  • eye 106

بعدما كان السيلية قد حقق في النسخة السابقة من دوري نجوم QNB إنجازا غير مسبوق في تاريخه باحتلال المركز الثالث فيه - أفضل مركز له في كل مشاركاته بالمسابقة - والذي أهله لخوض مباراة الملحق المؤهل لدور المجموعات بدوري أبطال آسيا 2020، استهل الموسم الرياضي الجاري بطموحات عالية وآمال كبيرة.

وتطلع «الشواهين» إلى تحقيق إنجازات جديدة في البطولات المحلية، بالإضافة إلى أنهم كانوا يمنون النفس في حجز مقعدهم بالمجموعة الثانية من البطولة الآسيوية.

ولكن التمني شيء والواقع شيء آخر، وشتان ما بينهما، حيث إن السيلية أخفق في الاستحقاق الآسيوي، ثم خرج خاوي الوفاض من بطولات الكأس الثلاث التي خاضها - كأس قطر وكأس الأمير وكأس Ooredoo -.

ولم يتبق له من أمل لإنقاذ موسمه سوى إنهاء دوري نجوم QNB في المربع الذهبي بعد أن تنتهي فترة توقفه القسري بسبب تفشي فيروس كورونا ويسأنف نشاطه.

فهل يحقق «الشواهين» الهدف الوحيد المتبقي لهم بالموسم الجاري رغم أن المهمة تبدو صعبة؟

 

المركز الرابع.. مهمة صعبة جداً

بعد انتهاء مباريات الجولة السابعة عشرة من دوري نجوم QNB احتل السيلية المركز السادس فيه برصيد 23 نقطة حصدها من 7 انتصارات وتعادلين، بينما تعرض إلى 8 هزائم وأحرز 19 هدفا واستقبل 22 هدفا.

وبما أن المراكز الثلاثة الأولى في جدول الترتيب تعد منطقيا محجوزة باسم الدحيل الذي ينفرد بالصدارة برصيد 42 نقطة والريان الذي يحتل الوصافة برصيد 38 نقطة والسد الذي يحتل المركز الثالث برصيد 32 نقطة، فإن أمله المتبقي في بلوغ المربع الذهبي هو المنافسة على المركز الرابع.

ولكن المهمة كما تبدو في الواقع ليست سهلة لأن السيلية يتأخر عن الغرافة الذي يحتل المركز الرابع بفارق 5 نقاط، كما أن العربي الذي يحتل المركز الخامس برصيد 24 نقطة ينافس عليه هو الآخر، بينما الجولات المتبقية وهي خمس جولات تجعل حظوظه في انتزاعه مهمة صعبة جدا.

وسيواجه «الشواهين» في المباريات الخمس الأخيرة، الوكرة والشحانية والريان والعربي وأم صلال، والتي تعد صعبة وتحقيقهم للعلامة الكاملة فيها غير مضمون، بينما يتعين عليهم أن يحصدوا فيها العدد الأكبر من النقاط وأن يحالفهم التوفيق بتعثر الغرافة والعربي حتى يتمكنوا من تجاوزهما!

 

نتائج مخيبة للآمال قارياً ومحلياً

منح المركز الثالث الذي احتله السيلية في بطولة الدوري للموسم الماضي بطاقة لعب مباراة الملحق المؤهل إلى دور المجموعات بدوري أبطال آسيا 2020.

ولكن «الشواهين» لم يستفيدوا من امتياز لعب المباراة الفاصلة على استاد عبداللـه بن خليفة بنادي الدحيل أمام شاهر خودرو الإيراني، حيث إنهم خسروا أمامه بركلات الترجيح 4 - 5 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

وبعد الخروج المبكر جدا من البطولة الآسيوية تابع الشواهين السقوط في المباريات الإقصائية بالكأسين المحليتين الغاليتين، حيث إنهم خسروا أمام الدحيل بهدفين نظيفين في مباراة نصف نهائي كأس قطر 2020 وخسروا أمامه مجددا برباعية نظيفة بالدور ربع النهائي من كأس الأمير 2020 بعدما كانوا قد تخطوا بنجاح مباراة دور الـ16 عندما فازوا على أم صلال 2 - 1.

كما أن الفريق السيلاوي خرج أيضا خاوي الوفاض من كأس Ooredoo «التنشيطية» التي تخوضها أندية دوري النجوم عند فترة توقف بطولتها الأساسية دوري نجوم QNB بعدما احتل المركز السادس والأخير في المجموعة الثانية برصيد نقطة حصل عليها من تعادل وحيد ومني بأربع هزائم وأحرز في المباريات الخمس التي خاضها 5 أهداف، بينما استقبلت شباكه 12 هدفا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي