استاد الدوحة
كاريكاتير

قلب الطاولة بالوقت بدل الضائع على لوكوموتيف طشقند.. الدحيل أول المتأهلين إلى دور الـ16

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 3 شهر
  • Tue 13 March 2018
  • 9:26 AM
  • eye 234

تأهل الدحيل إلى دور الـ16 بدوري أبطال آسيا 2018 إثر فوزه خارج قواعده على مضيفه لوكوموتيف طشقند الأوزبكي 2 - 1 في المباراة التي أقيمت بين الفريقين مساء أمس ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية.

ورفع الدحيل الذي حقق العلامة الكاملة رصيده إلى 12 نقطة معززا موقعه في الصدارة بينما تجمد رصيد لوكوموتيف طشقند عند 3 نقاط.

وكان الفريق الأوزبكي سباقا إلى افتتاح باب التهديف في الدقيقة 35 عبر ساردور رشيدوف غير أن منافسه القطري قلب عليه الطاولة في آخر المباراة عندما أدرك التعادل في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع عبر المهاجم المغربي يوسف العربي الذي انبرى بنجاح لضربة الجزاء التي احتسبها الحكم بعد تعرض المعز علي للعرقلة داخل منطقة الجزاء قبل أن يعود العربي ذاته بعد ثلاث دقائق ويحرز الهدف الثاني إثر هجمة مرتدة سريعة ليحسم فوز وتأهل فريقه إلى الدور المقبل.

 

سيطرة مبكرة وفرص ضائعة

بمجرد أن أطلق الحكم الياباني هيرو يوكي كيمورا صافرة البداية حتى بدأ لوكوموتيف طشقند يضغط على الدحيل بمحاولاته الهجومية وكانت أبرزها في الدقيقة 6 عبر ساردور رشيدوف - اللاعب السابق لنادي الجيش القطري – الذي انسل من الجهة اليمنى وتوغل إلى داخل منطقة الجزاء بعدما راوغ الظهير الأيسر سلطان البريك قبل أن يسدد نحو الجهة اليسرى للمرمى غير أن الحارس كلود أمين كان بالمرصاد وتصدى للكرة الخطيرة.

ولم يتأخر الدحيل كثيرا من أجل الدخول في أجواء الشوط الأول ويشرع بعد فرض الأفضلية في اللعب بالتحكم والاستحواذ على الكرة أكثر من مضيفه الأوزبكي وصناعة فرص التهديف حتى أنه كان بإمكانه أن يهز الشباك في الدقيقة 12 بعد هجمة منظمة غير أن يوسف العربي أهدر ما لا يمكن إهداره عندما أخطأ لعب الكرة برأسه وتحويلها إلى داخل المرمى والذي كان حرا دون رقابة على بعد أمتار قليلة جدا من خط المرمى بعد تمريرة عرضية مثالية من الظهير الأيمن محمد موسى.

ثم أنقذ الحارس إينياتي نيستروف مرماه من هدف محقق بعد أن أبعد عقب ارتماءة رائعة الكرة الرأسية للاعب الوسط كريم بوضياف في الدقيقة 12.

 

تقدم منطقي لصاحب الأرض

اختل توازن أداء الدحيل وفقد تحكمه في اللعب بآخر عشرين دقيقة من الشوط الأول حيث رجحت فيها كفة لوكوموتيف طشقند بعدما بدأ يستفيد من المساحات الفارغة بين خطي الدفاع والوسط وبدا أن النهج التكتيكي الذي اختار المدرب الجزائري جمال بلماضي أن يخوض به فريقه رابع مبارياته في البطولة الآسيوية 5 - 4 - 1 لم يكن مناسبا له بعدما تعود على لعب كل مبارياته المحلية والخارجية السابقة بنهج 4 - 2 - 3 - 1.

وبات لوكوموتيف طشقند هو المسيطر والأكثر خطورة ولذلك تمكن من التهديف في الدقيقة 35 بعد أن اخترق الدفاع القطري من الجهة اليمنى عبر رشيدوف الذي لم يجد أي صعوبة في وضع الكرة داخل المرمى مستفيدا من تمركزه قرب المرمى بلا رقابة.

وكان الفريق الأوزبكي قاب قوسين أو أدنى من مضاعفة النتيجة على الأقل قبل نهاية الشوط الأول لولا تألق الحارس كلود أمين الذي أنقذ مرماه من ثلاثة أهداف في الدقائق 38 و39 و45.

ولم يجد المدرب بلماضي بدا من تعديل طريقة لعب فريقه بالعودة إلى طريقته المعتادة منذ مطلع الشوط الثاني عندما أخرج بسام هشام الذي كان يلعب في قلب الدفاع إلى جانب كل من البرازيلي لوكاس منديز ودامي تراوري وأشرك بدله إسماعيل محمد الذي تقدم للعب في الجهة اليمنى من وسط الميدان فتحسن أداء الدحيل، لاسيما أنه أصبح أكثر فعالية في منتصف الملعب وأكثر قدرة على استرداد الكرات من منافسه الأوزبكي.

 

هدفان بالوقت القاتل

بدأ الدحيل يقدم مؤشرات قوية على اقترابه من التعديل في أكثر من مناسبة خاصة بعد الزيادة العددية في خط هجومه بعد أن أشرك مدربه المهاجم الشاب المعز علي بدلا من لاعب الارتكاز لويز مارتن.

وعلى الرغم من أن الدحيل استعاد خطورته الهجومية على مرمى لوكوموتيف طشقند وقام بالعديد من المحاولات غير أنه تأخر في التعديل إلى غاية الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع التي حصل فيها على ضربة جزاء بعد أن تعرض المعز علي للعرقلة داخل منطقة الجزاء نفذها بنجاح العربي قبل أن يعود المهاجم ذاته بعد ثلاث دقائق ويحرز هدفا ثانيا حسم به الفريق القطري الفوز والتأهل إلى الدور المقبل.

وهذه هي المرة الخامسة التي ينجح فيها الدحيل بتخطي دور المجموعات في البطولة القارية التي يشارك فيها بانتظام منذ سبعة أعوام حيث إنه كان قد وصل لدور الـ16 أعوام 2013 و2015 و2016 و 2017 غير أنه تقدم في العامين الأولين (2013 و2015) إلى أبعد منه وبلغ ايضا الدور ربع النهائي.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: لوكوموتيف طشقند – الدحيل

التاريخ: 12 مارس 2018

المناسبة: الجولة 4 بالمجموعة 2

الملعب: لوكوموتيف

النتيجة: 2 - 1 للدحيل

الأهداف: رشيدوف د 35 (لوكوموتيف).. العربي د 91 ض.ج و94 (الدحيل)

الإنذارات: ماخرادزي كاخي د 73 (لوكوموتيف).. محمد موسى د 20 (الدحيل)

التعليقات

مقالات
السابق التالي